اخبار فلسطين اليوم الإثنين 25 مايو 2015، هذه خطة إسرائيل لإجلاء مستوطني غزة في أوقات الحرب

اخبار فلسطين اليوم الإثنين 25 مايو 2015، هذه خطة إسرائيل لإجلاء مستوطني غزة في أوقات الحرب
| بواسطة : اون لاين | بتاريخ 25 مايو, 2015
أخر تحديث : الإثنين 25 مايو 2015 - 3:15 صباحًا
المصدر - وكالات

بالعربي | يسرنا ان نقدم لكم متابعينا الكرام اخر اخبار فلسطين اليوم الاثنين 25/5/2015، كشفت صحيفة “جيروزاليم بوست” عن خطة إسرائيل لإخلاء المدن الحدودية الواقعة في قطاع غزة، إذا نشبت حرب جديدة مع حركة حماس.
وتتضمن الخطة إخلاء المدن التي تمتد إلى 7 كيلومترات من حدود القطاع، وفقا لخرائط المواقع المحددة مسبقا، والتي ستفسح المجال أمام إدارة دفاعية مناسبة بدون الإضرار بالمواطنين.

وذكرت الصحيفة على موقعها الإلكتروني، اليوم الأحد، أنه عقب الأشهر العشرة من عملية الجرف الصامد، دخلت قوات الدفاع الإسرائيلية وسلطة الطوارىء الوطنية والسلطات المحلية في الجنوب، في طور المراحل النهائية من صياغة خطة لإجلاء سكان الجنوب في حال نشوب حرب أخرى في غزة.

وأضافت “جيروزاليم بوست” أن البرنامج الذي يحمل عنوان “مسافة آمنة” سيقدم خطة لإخلاء جميع التجمعات السكنية الإسرائيلية – المستوطنون – داخل دائرة نصف قطرها 7 كيلومترات من قطاع غزة.

وأشارت الصحيفة إلى أنه سيتم إبلاغ كل مستوطن بخطة الإخلاء، وبهذه الطريقة سيتمكن المستوطنون من تحديد اتجاههم، ويحددون مكان استضافتهم، قبل أن تكون هناك حاجة لإخلاء منازلهم، لافتة إلى أنه يتم توزيع خرائط الإخلاء بالفعل .

وأوضحت “جيروزاليم” أن الهدف من هذا البرنامج هو تجنب التفسير الخاطىء لبدء العملية وطرق إخلاء المستوطنات الحدودية، حيث ستوفر حافلات لمن يرغب في المغادرة إلى الشمال أو الجنوب أو السكن في خيام في منطقة الجنوب وتوفير بعض المساحات لقوات الأمن، مع تجنب وقوع خسائر في الجبهة الداخلية.

ووفقا للصحيفة، سيكون الجيش الاسرائيلى هو المسؤول عن إجلاء السكان وحماية المستوطنات خلال المعركة، بهدف منع نهب المنازل وتقديم تقرير يتضمن السكان الذين تضررت منازلهم من عمليات القصف، فيما ستكون السلطات المحلية مسؤولة عن تتبع السكان واتصالاتهم إذا دعت الحاجة.

كشفت صحيفة “جيروزاليم بوست” عن خطة إسرائيل لإخلاء المدن الحدودية الواقعة في قطاع غزة، إذا نشبت حرب جديدة مع حركة حماس.
وتتضمن الخطة إخلاء المدن التي تمتد إلى 7 كيلومترات من حدود القطاع، وفقا لخرائط المواقع المحددة مسبقا، والتي ستفسح المجال أمام إدارة دفاعية مناسبة بدون الإضرار بالمواطنين.

وذكرت الصحيفة على موقعها الإلكتروني، اليوم الأحد، أنه عقب الأشهر العشرة من عملية الجرف الصامد، دخلت قوات الدفاع الإسرائيلية وسلطة الطوارىء الوطنية والسلطات المحلية في الجنوب، في طور المراحل النهائية من صياغة خطة لإجلاء سكان الجنوب في حال نشوب حرب أخرى في غزة.

وأضافت “جيروزاليم بوست” أن البرنامج الذي يحمل عنوان “مسافة آمنة” سيقدم خطة لإخلاء جميع التجمعات السكنية الإسرائيلية – المستوطنون – داخل دائرة نصف قطرها 7 كيلومترات من قطاع غزة.

وأشارت الصحيفة إلى أنه سيتم إبلاغ كل مستوطن بخطة الإخلاء، وبهذه الطريقة سيتمكن المستوطنون من تحديد اتجاههم، ويحددون مكان استضافتهم، قبل أن تكون هناك حاجة لإخلاء منازلهم، لافتة إلى أنه يتم توزيع خرائط الإخلاء بالفعل .

وأوضحت “جيروزاليم” أن الهدف من هذا البرنامج هو تجنب التفسير الخاطىء لبدء العملية وطرق إخلاء المستوطنات الحدودية، حيث ستوفر حافلات لمن يرغب في المغادرة إلى الشمال أو الجنوب أو السكن في خيام في منطقة الجنوب وتوفير بعض المساحات لقوات الأمن، مع تجنب وقوع خسائر في الجبهة الداخلية.

ووفقا للصحيفة، سيكون الجيش الاسرائيلى هو المسؤول عن إجلاء السكان وحماية المستوطنات خلال المعركة، بهدف منع نهب المنازل وتقديم تقرير يتضمن السكان الذين تضررت منازلهم من عمليات القصف، فيما ستكون السلطات المحلية مسؤولة عن تتبع السكان واتصالاتهم إذا دعت الحاجة.