اخبار فلسطين اليوم الإثنين 25 مايو 2015، بالصور “القسام” تعبد طريقا على حدود إسرائيل

اخبار فلسطين اليوم الإثنين 25 مايو 2015، بالصور “القسام” تعبد طريقا على حدود إسرائيل
| بواسطة : اون لاين | بتاريخ 25 مايو, 2015
أخر تحديث : الإثنين 25 مايو 2015 - 3:19 صباحًا

بالعربي | يسرنا ان نقدم لكم متابعينا الكرام اخر اخبار فلسطين اليوم الاثنين 25/5/2015، انتشرت على على مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع مقربة من حركة حماس صورا لمسلحين من كتائب القسام، الجناح المسلح لحركة حماس، وهم يشرعون بتعبيد طريق يبعد 300 متر عن السياج الفاصل شرق مدينة غزة، بعد اشتباك مسلح وقع هناك.

وشوهد على إحدى الجرافات التي تقوم بتعبيد الشارع، الذي يعتقد النشطاء انه للمقاومة، أحد عناصر الأمن ويحمل سلاحا ويرجح أن يكون أحد عناصر كتائب القسام.

وتقول شبكة “قدس” الإخبارية، إن “الآليات بدأت قبل أيام أعمال الحفر في الشارع الواقع على مسافة تتراوح بين 250 – 300 متر من موقع عسكري إسرائيلي، لكنها وفور انطلاق عملها تعرضت لإطلاق نار من الجيش الاحتلال، دون أن يؤدي ذلك لوقوع إصابات”.

"القسام" تعبد طريقا على حدود إسرائيل

“القسام” تعبد طريقا على حدود إسرائيل

ورصد المتابعون، لوحة جدارية رفعت مقابل الموقع العسكري الإسرائيلي “ناحال عوز” بعد ذلك، كتب عليها باللغة العربية، “إذا تم إطلاق النار مرة أخرى سيتم احتلال الموقع|.

بدورها أكدت مصادر فلسطينية مسؤولة لوكالة “معا” الفلسطينية، أن كتائب القسام تقوم بتعبيد هذا الشارع، والذي يمتد من شمال القطاع إلى جنوبه، وذلك لمنع تسلل الشبان الفلسطينيين إلى داخل إسرائيل. وقالت المصادر إن هناك خلافات بين الارتباط الفلسطيني والإسرائيلي على هذا الشارع، كونه في بعض المناطق يتعدى المسافة العازلة بين قطاع غزة وإسرائيل.

وتفرض إسرائيل منطقة عازلة على بعد 300 متر من السياج الأمني، يمنع اقتراب الفلسطينيين منها، ويذكر أن اتفاق التهدئة الذي أبرم في القاهرة في الـ26 أغسطس الماضي، الذي أنهى حربا استمرت 51 يوما في القطاع، نص على إنهاء المنطقة العازلة في قطاع غزة.

انتشرت على على مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع مقربة من حركة حماس صورا لمسلحين من كتائب القسام، الجناح المسلح لحركة حماس، وهم يشرعون بتعبيد طريق يبعد 300 متر عن السياج الفاصل شرق مدينة غزة، بعد اشتباك مسلح وقع هناك.

وشوهد على إحدى الجرافات التي تقوم بتعبيد الشارع، الذي يعتقد النشطاء انه للمقاومة، أحد عناصر الأمن ويحمل سلاحا ويرجح أن يكون أحد عناصر كتائب القسام.

"القسام" تعبد طريقا على حدود إسرائيل

“القسام” تعبد طريقا على حدود إسرائيل

وتقول شبكة “قدس” الإخبارية، إن “الآليات بدأت قبل أيام أعمال الحفر في الشارع الواقع على مسافة تتراوح بين 250 – 300 متر من موقع عسكري إسرائيلي، لكنها وفور انطلاق عملها تعرضت لإطلاق نار من الجيش الاحتلال، دون أن يؤدي ذلك لوقوع إصابات”.

ورصد المتابعون، لوحة جدارية رفعت مقابل الموقع العسكري الإسرائيلي “ناحال عوز” بعد ذلك، كتب عليها باللغة العربية، “إذا تم إطلاق النار مرة أخرى سيتم احتلال الموقع|.

بدورها أكدت مصادر فلسطينية مسؤولة لوكالة “معا” الفلسطينية، أن كتائب القسام تقوم بتعبيد هذا الشارع، والذي يمتد من شمال القطاع إلى جنوبه، وذلك لمنع تسلل الشبان الفلسطينيين إلى داخل إسرائيل. وقالت المصادر إن هناك خلافات بين الارتباط الفلسطيني والإسرائيلي على هذا الشارع، كونه في بعض المناطق يتعدى المسافة العازلة بين قطاع غزة وإسرائيل.

وتفرض إسرائيل منطقة عازلة على بعد 300 متر من السياج الأمني، يمنع اقتراب الفلسطينيين منها، ويذكر أن اتفاق التهدئة الذي أبرم في القاهرة في الـ26 أغسطس الماضي، الذي أنهى حربا استمرت 51 يوما في القطاع، نص على إنهاء المنطقة العازلة في قطاع غزة.