اخبار مصر اليوم الثلاثاء 26 مايو 2015،بورصة مصر تطلق مؤتمرها الثاني للاستثمار لدعم الطروحات العامة

اخبار مصر اليوم الثلاثاء 26 مايو 2015،بورصة مصر تطلق مؤتمرها الثاني للاستثمار لدعم الطروحات العامة
| بواسطة : اية الخطيب | بتاريخ 26 مايو, 2015
أخر تحديث : الثلاثاء 26 مايو 2015 - 1:52 مساءً
المصدر - وكالات

بالعربي| يسرنا ان نقدم لكم متابعينا الكرام اخر اخبار مصر اليوم الثلاثاء 26/5/2015 ،القاهرة –  تستعد البورصة المصرية، لاستضافة مؤتمرها السنوي الثاني للاستثمار في البورصة؛ بهدف دعم الطروحات العامة، وزيادات رؤوس الأموال وذلك تحت رعاية المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء.

حيث يُمثل المؤتمر فرصة هامة للتوافق بين الشركات الواعدة التي لديها فرص توسع ونمو وترغب في الحصول على تمويل، وبين المؤسسات المالية وبنوك الاستثمار التي لديها القدرة على إعادة هيكلة تلك الشركات وطرحها في السوق المصري.

وأضافت “البورصة”، في بيان لها اليوم، أن المؤتمر يستعرض فرص الاستثمار الواعدة في السوق المصري، مع التركيز على حجم التطور في البنية التشريعية والتنظيمية التي شهدها السوق خلال الفترة الأخيرة.

كما تتضمن حلقات المؤتمر جلسة وزارية تضم عدداً من وزراء المجموعة الاقتصادية للحديث عن توجهات الحكومة في الاستفادة من سوق المال المصري فى إعادة هيكلة الشركات الحكومية والمساعدة في زيادة رأسمالها، بما يمكن من زيادة أرباحها، بالإضافة إلى إمكانية تمويل البورصة للمشروعات العملاقة من خلال الاكتتابات العامة، وبما يساعد على خلق مشاركة شعبية في تمويل المشروعات الحكومية، كما يستعرض المؤتمر فرص تعظيم العائد على استثمارات المال العام.

كما سيتضمن “المؤتمر” جلسة خاصة لاستعراض التجارب الناجحة للشركات التي قامت بطرح أسهمها خلال الفترات الماضية، ومدى الاستفادة والتطور الذي حققته تلك الشركات من عملية القيد في البورصة. وقد تمت دعوة عدد كبير من المؤسسات الأجنبية المالية في أعمال المؤتمر والتعرف على الفرص الاستثمارية المتاحة، بما يساعد بشكل متوازي في جذب المزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية إلى السوق المصري.

وأوضح د.محمد عمران، أن هذا المؤتمر يُمثل محوراً أساسياً في الوظيفة الرئيسية للبورصة، وهي مساعدة الشركات على الحصول على تمويل من خلال الانفتاح على كتلة ضخمة من المستثمرين المحليين والأجانب، بما يزيد من قدرتها على النمو والتوسع وبالتالي إضافة طاقات إنتاجية جديدة تسهم في امتصاص جزء من البطالة الموجودة في الاقتصاد المصري.

بالإضافة إلى أن توسع تلك الشركات ونموها سيسهم بشكل كبير في دعم عملية التنمية الاقتصادية، وزيادة معدلات النمو في الناتج المحلي الاجمالي.

وأضاف “عمران” “نستهدف زيادة عمق السوق بجذب عدد جديد من الشركات الواعدة بعد الإنجاز الكبير الذي تحقق بعد مؤتمر الطروحات العامة خلال العام السابق، حيث تم قيد ما يزيد عن 20 شركة برأسمال يتجاوز 5 مليارات جنيه، وهو أعلى معدل منذ التسعينات تقريباً”.

مؤكداً أن جذب شركات جديدة وتوفير التمويل اللازم لها هو توجه استراتيجي لإدارة البورصة، وخاصة مع الدعم الحكومي الكبير الذي تحظى به البورصة المصرية في الأونة الأخيرة، وما تؤكد عليه الحكومة من أهمية الاستفادة من سوق المال المصري في دعم عملية التنمية الاقتصادية.