اخبار مصر اليوم السبت 30 مايو 2015، قيادات إخوان مصر يتوافدون على تركيا لحل أزمة القيادة

اخبار مصر اليوم السبت  30 مايو 2015،  قيادات إخوان مصر يتوافدون على تركيا لحل أزمة القيادة
| بواسطة : اية الخطيب | بتاريخ 30 مايو, 2015
أخر تحديث : السبت 30 مايو 2015 - 7:55 مساءً
المصدر - وكالات

بالعربي| يسرنا ان نقدم لكم متابعينا الكرام اخر اخبار مصر اليوم السبت 30/5/2015، كشف قيادي إخواني بارز (مقيم في تركيا) النقابَ عن اجتماعٍ ضم عدداً من قيادات الجماعة في مدينة إسطنبول؛ لبحث سبل الخروج من الأزمة التي تمر بها الجماعة، وتعد الأعنف منذ نحو عامين في ظل نزاعٍ بين القيادات التاريخية والقيادات الشبابية على من يتولى إدارة دفّة القرار داخل الإخوان عقب بيان “السلمية المطلقة” الذي نشره عضو مكتب إرشاد الجماعة د. محمود غزلان، على أحد المواقع الإخوانية “نافذة مصر”، وفجَّر غضب الشباب.

وكشف المصدر، أن الاجتماع ضم نحو 25 قياديّاً معظمهم أعضاء في مجلس شورى الجماعة، ويأتي في مقدمتهم: الدكتور أحمد عبدالرحمن، مسؤول المكتب الإداري لإخوان الخارج، وجمال حشمت وأسامة سليمان، ويحيى حامد وزير، الاستثمار الأسبق في حكومة الدكتور هشام قنديل، وأيمن عبد الغني أمين شباب حزب الحرية والعدالة.

وأشار المصدر إلى أن المجتمعين يحاولون الوصول لحلٍ وسطٍ يُرضي الأطراف كافة، لعدم تفاقم الأزمة وتوسّعها أكثر من اللازم. مشيراً إلى أن هناك طرحاً تم عرضه على طرفي الأزمة، إلا أن الدكتور محمود حسين اعترض عليه ورفضه، ويقضي هذا الطرح بـ”أن يتم إجراء انتخابات لاختيار مجلس شورى جديد للجماعة، يقوم بالتبعية بانتخاب مكتب إرشاد جديد، وفقاً للائحة جديدة يكون مجلس الشورى مختصاً بوضعها، على ألا يترشح أي من قيادات مكتب الإرشاد القديم قبل 30 يونيو 2013 الموجودين خارج السجون؛ نظراً لأن الكثير من قواعد الجماعة يرون أنهم فشلوا في أداء دورهم”.

وأوضح المصدر أن “حسين” أبدى اعتراضه على هذا الطرح بسبب مخاوفه من أن إجراء انتخابات في هذه الأجواء المشحونة بالخلافات والمليئة بالاستقطاب ستؤدي في النهاية لانتخاب مكتب إرشاد أكثر ثوريةً واندفاعاً من لجنة إدارة الأزمة الحالية، وهو ما قد يؤدي إلى صراعٍ أكثر شراسةً ودمويةً مع العسكر في الوقت الراهن.

من جهة، أخرى أصدر المكتب الإداري للإخوان في شمال وشرق القاهرة بياناً طالبوا فيه بـ”البدء في الإعداد لانتخابات لإنتاج مجلس شورى عام جديد يقوم بتعيين مكتب إرشاد جديد وفق ضوابط جديدة لاختيار القيادات، وتمكين الكوادر الإخوانية الشابة، وتقوم لجنة مستقلة تمثل شرائح الجماعة كافة بإعداد لائحة جديدة، ويراعَى في ذلك ألا يشارك في هذه الانتخابات (مشاركة أو إشرافًا) أيٌ من القيادات التي أدارت الجماعة، خلال الفترة الماضية، على أن تعرض الخطط والاستراتيجيات والقرارات كافة، التي اتخذتها الإدارة الحالية على مجلس الشورى العام الجديد والمنتخب لإقرارها أو تغييرها”.كما دعوا في بيانهم الذي أكدوا أنه معبّر عن كل إخوان المكتب إلى “استمرار اللجنة الإدارية (القيادة الشبابية) التي تقود العمل في الجماعة، منذ فبراير الماضي، في دورها وإدارة شؤون الجماعة بصورة مؤقتة، وذلك إلى حين إجراء انتخابات تعيين مكتب إرشاد جديد، يقود الجماعة، خلال مدة لا تزيد عن 45 يوماً”.

وأمهل إخوان شرق القاهرة الطرفين أسبوعاً لاتخاذ إجراءات جادة تتجاوب مع ما يطالبها به الإخوان”، مؤكدين أنه إذا “لم يصدر من الإدارة، خلال أسبوع، أي بيان يلبّي هذه المطالب المشروعة، فإننا سوف نقوم بكافة الإجراءات التي يمليها علينا التزامنا الشرعي والأخلاقي أمام جموع الإخوان في المحافظة”.