اخبار سوريا اليوم، يوم دام في سوريا.. وداعش تفجر سجن تدمر

اخبار سوريا اليوم، يوم دام في سوريا.. وداعش تفجر سجن تدمر
| بواسطة : اية الخطيب | بتاريخ 31 مايو, 2015
أخر تحديث : الأحد 31 مايو 2015 - 5:30 صباحًا
المصدر - وكالات

بالعربي| يسرنا ان نقدم لكم متابعينا الكرام اخر اخبار سوريا اليوم الاحد 31/5/2015، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن تنظيم الدولة فجر السبت سجن تدمر، الذي يشكل بحسب نشطاء أحد “رموز قمع النظام السوري” منذ ثمانينات القرن الماضي، بينما سقط في مناطق مختلفة من البلاد عشرات القتلى جراء المعارك والبراميل المتفجرة وعمليات القتل الأخرى.

وقيل  إن التنظيم فجر السجن الذي يقع في ريف حمص الشرقي، عبر زرع عبوات ناسفة داخله وفي محيطه، مشيراً إلى أن التفجير خلف دماراً واسعاً في السجن.

وكان داعش قد سيطر على مدينة تدمر الأثرية الواقعة في قلب الصحراء قبل 10 أيام.

وفي حلب، أفاد ناشطون بمقتل نحو 70 شخصاً، معظمهم من المدنيين، وإصابة العشرات في غارات شنها الطيران السوري على مدينة حلب، وريفها.

فقد ألقت طائرات سورية براميل متفجرة على حي الشعار في مدينة حلب، الذي تسيطر عليه المعارضة، ما أسفر عن مقتل 12 شخصاً، معظمهم من أسرة واحدة.

بينما استهدف الهجوم الآخر، سوقاً في مدينة الباب الخاضعة لسيطرة داعش بريف حلب الشمالي، ما أدى إلى مقتل نحو 60 شخصاً، وإصابة العشرات.

ونددت الأمم المتحدة بالقصف الذي استهدف محافظة حلب، وقال مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، إن من غير المقبول مطلقاً أن يشن سلاح الجو السوري، غارات عشوائية ويقتل مواطنيه بشكل وحشي مثلما حدث في حلب.

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن مقاتلي ما يعرف بحماية الشعب الكردية، قتلوا 20 مدنياً بينهم أطفال ونساء، في الريف الغربي لمدينة رأس العين في محافظة الحسكة رمياً بالرصاص، بتهمة موالاتهم لتنظيم الدولة.

وفي ريف إدلب قتل 15 شخصاً على الأقل إثر قصف للجيش السوري على بلدات في جبل الزاوية، بينما قال ناشطون إن مدينة أريحا شهدت نزوحا للأهالي إثر غارات شنها الطيران السوري، بعد سيطرة ما يعرف بِجيش الفتح عليها.

وبث مقاتلو المعارضة صورا لعشرات الجثث قالوا إنها للجنود السوريين الذين قتلوا أثناء فرارهم من أريحا.

قال ناشطون سوريون، إن الطيران الحربي السوري، نفذ غارة على مناطق في ريف حماه الشمالي، مخلفاً عدداً من القتلى والجرحى.

وفي ريف دمشق الشمالي، قتل 3 مدنيين وسقط جرحى، خلال تجدد الاشتباكات بين حزب الله اللبناني مدعوماً بالجيش السوري من جهة، وجبهة النصرة وفصائل معارضة أخرى في القلمون.

وفي دمشق، قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في حي الحجر الأسود جنوبي العاصمة، كما تعرض حي جوبر شرقي دمشق لقصف من القوات الحكومية.