اخبار الاردن اليوم : الأردن والعراق يوافقان على دفن طارق عزيز فى أراضى المملكة الأردنية

اخبار الاردن اليوم : الأردن والعراق يوافقان على دفن طارق عزيز فى أراضى المملكة الأردنية
| بواسطة : اون لاين | بتاريخ 7 يونيو, 2015
أخر تحديث : الأحد 7 يونيو 2015 - 2:02 صباحًا
المصدر - وكالات

بالعربي | أعلنت السلطات الأردنية والعراقية اليوم السبت، أنه تمت الموافقة على نقل ودفن جثمان وزير الخارجية العراقى الأسبق طارق عزيز فى أراضى المملكة “لأسباب إنسانية” وبناء على رغبة عائلته.

وقال مصدر رسمى أردنى فضل عدم كشف هويته ، إن “السلطات الأردنية وافقت على طلب من عائلة طارق عزيز لإحضار جثمان السيد طارق إلى الأردن لدفنه هنا لأسباب إنسانية”.

وأضاف: “الان يتم مخاطبة السلطات العراقية بعدم ممانعتنا ثم تتخذ اجراءات هناك من قبلهم لتسليم الجثمان لعائلته”.

من جانبه، اكد السفير العراقى فى عمان جواد هادى عباس ، أن “رئيس الوزراء (العراقي) حيدر العبادى وافق موافقة مشروطة على نقل جثمان طارق عزيز إلى عمان لدفنه وحسب رغبة عائلته”.

وأضاف ان الشرط هو ان “يؤخذ جثمانه من المطار الى المقبرة مباشرة ليدفن هناك”، مشيرا الى “أمكان اقامة مجلس فاتحة او عزاء ولكن بدون مشاكل”.

من جهته، قال زياد نجل طارق عزيز المقيم فى عمان: “اشكر رئيس الوزراء العراقى حيدر العبادى ونائب الرئيس العراقى نورى المالكى على جهودهما بالموافقة على نقل جثمان والدى الى عمان”.

وأضاف “اشكر الحكومة الاردنية ايضا على موافقتها على دفن جثمان والدى هنا فى الأردن”.

وبحسب زياد فان جثمان والده تم نقله من الناصرية الى بغداد وان والدته متواجدة حاليا فى بغداد، ولكن لم يكن باستطاعته تحديد موعد نقل الجثمان الى عمان.

ومن جانب اخر، قال هويشل عكروش رئيس بلدية الفحيص، ذات الغالبية المسيحية، السبت أن عائلة عزيز “عرضت عليهم أن يتم دفن جثمان عزيز فى مقبرة مدينة الفحيص” 13 كلم شمال شرق عمان.

وأضاف فى تصريحات اوردتها وكالة الانباء الأردنية أن “البلدية لا تمانع بدفن الزعيم والوطنى والقومى طارق عزيز فى الفحيص وانهم جاهزون لاستقبال جثمانه حال تم انجاز الاجراءات اللازمة والموافقات الرسمية من السلطات الاردنية”.

وأشار إلى أن تشييع جثمان شخصية قومية بحجم عزيز تتطلب استعدادات وتحضيرات لوجستية تليق بها نظرا لحساسية الاوضاع السياسية فى المنطقة كما تستدعى موافقة السلطات الاردنية”.

وتوفى طارق عزيز (79 عاما)، الذى امضى اعوامه الاخيرة فى السجن، الجمعة فى احد مستشفيات جنوب البلاد حيث نقل اثر تدهور حالته الصحية.