هل يتغنى السيسي بالعروبة من أجل التمهيد إلى تدخل باليمن وإثبات ولائه لدول الخليج النفطية ؟

هل يتغنى السيسي بالعروبة من أجل التمهيد إلى تدخل باليمن وإثبات ولائه لدول الخليج النفطية ؟
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 4 أبريل, 2015
أخر تحديث : السبت 4 أبريل 2015 - 8:21 مساءً
المصدر - وكالات
بالعربي | القاهرة . مهد عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري في كلمته التي ألقاها بعد اجتماع مع المجلس الأعلى للقوات المسلحة لتدخل أكبر للجيش المصري في حرب اليمن الدائرة حاليًا، لاسيما وأن معظم خطابه تركز على اقناع المصريين بضرورة المشاركة في تلك الحرب.

ومضى السيسي في حديثه قائلا:”لما أقول إننا نقف وندافع عن أشقائنا ده أمر لا جدال فيه ومصر لن تتخلى عن أشقائها في الخليج، ولا في أي مكان تاني ونحن لن نتخلى عنهم وسنقوم بالدفاع عنهم إذا تطلب الأمر ذلك؛ إحنا حنقف جنبهم حتى لو معندهمش فرصة يقفوا جنبنا، ومحدش حيقدر يقرب من أشقائنا في أي حتة والخليج جزء لا يتجزأ من أمننا القومي وأي حد يقرب ليهم حنتصدى بكل ما أوتينا بقوة”.

وحول المشهد السياسي الحالي واحتمالية تكرار مشهد الستينات الآن، قال “السيسي”: “الوضع مختلف والحسابات مختلفة وتدخلنا في الستينيات مختلف عن تدخلنا الآن، وإحنا بنقول إن الحسابات مختلفة ولقيت نقاش كتير حول الموضوع ده”.

وانتقل السيسي في حديثه لمشهد دعم دول الخليج للانقلاب العسكري في مصر، مشيرًا إلى أن سفن الوقود كانت تتجول في البحر الأحمر بالتزامن مع أحداث 3-7 لضخ الوقود لمصر بسبب أزمة الوقود حينئذ، وتابع قائلا:” وفي مواقف تانية منهم حصلت بعضها معروف وكثير منها غير معروف لكم أنا مش متصور إن حد يكون ليه رأي تاني في الدفاع عن أشقائنا والأمور تبحث في القوات المسلحة بشكل مؤسسي، وإحنا بقالنا ست ساعات بنتناقش حول التدخل لحماية اشقائنا”.

وقال السيسي:”باب المندب قضية أمن قومي مصري وعربي في الخليج ده أمننا، ومصر تعمل على التحرك فى إطار سياسي يٌجنب الجميع أي خسائر، خصوصًا إن الأمن القومي العربي لن يٌحمى إلا بالدول العربية مجتمعة مضيق باب المندب قضية أمن قومي مصري وعربي”.

وتواصل طائرات تحالف عاصفة الحزم تقوده السعودية، قصف مواقع عسكرية لقوات موالية للرئيس اليمني المخلوع ، علي عبد الله صالح، ومسلحي جماعة “الحوثي” ضمن عملية “عاصفة الحزم”، التي تقول الرياض إنها تأتي استجابة لدعوة الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، بالتدخل عسكرياً لـ”حماية اليمن وشعبه من عدوان الميلشيات الحوثية”.