احمد منصور حر بعد حرب اعلامية قادها الاعلام المصري العسكري

احمد منصور حر بعد حرب اعلامية قادها الاعلام المصري العسكري
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 23 يونيو, 2015
أخر تحديث : الثلاثاء 23 يونيو 2015 - 1:18 صباحًا
المصدر - متابعات

بالعربي | احمد منصور مذيع قناة الجزيرة الذي يشهد له بالنزاهة والشرف، تم اعتقاله من قبل السلطات الالمانية في مطار برلين، اذا بالاعلام المصري يتشفي بعتقال احمد منصور وطالعنا النائب العام المصري يطالب السلطات الالمانية بتسليم احمد منصور الي القضاء المصري.

طل علينا عمرو اديب بعبارات بعيدا عن المهنية الاعلامية وتالب السلطات الالمانية بسليم احمد منصور الي القضاء المصري والحكم والتهم جاهزة عند القضاء المصري.

صرح ناطق باسم القناة: “إننا نرحب بقرار المدعي العام الألماني” إطلاق منصور الذي يحمل ايضا الجنسية البريطانية.
وفي برلين أفاد الناطق باسم مكتب الادعاء ستيفان شتوهر، أن منصور “حر”. وصرح وكيله باتريك تويبنر أن لا شروط على إطلاق موكله، ولا اتهامات أو مسائل قانونية عالقة ضده في ألمانيا. ووصف قرار إطلاقه بأنه “صائب، إذ لم يكن هناك بديل آخر”.
وقرر قاض أن منصور سيبقى في ألمانيا حالياً، ولكن لن يرحّل إلى مصر. وكانت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا طالبت ألمانيا في وقت سابق باطلاقه فوراً. وقالت مسؤولة حرية الصحافة فيها دينا مياتوفيتش إنه “مع كل الاحترام للالتزامات القانونية للسلطات الألمانية، فإن توقيف صحافيين يشكل أداة قوية لإسكات وسائل الإعلام المعارضة لأي حكومة”. وقد تجمع متظاهرون أمام مركز يحتجز فيه منصور، وطالب الصحافيون الحكومة الالمانية بتبرير توقيفه.
وفي وقت سابق أفاد الناطق باسم وزارة الخارجية الألمانية مارتن شايفر أن برلين “بعيدة جداً” من اتخاذ قرار بتسليم منصور استجابة لطلب مصر التي تعتبر “الجزيرة” ناطقاً باسم قطر وذراعاً إعلامية لنظام جماعة “الإخوان المسلمين” السابق.