الشاباك ينشر ادعاءات عن حماس بعد اعتقال «الشاعر»

الشاباك ينشر ادعاءات عن حماس بعد اعتقال «الشاعر»
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 11 أغسطس, 2015
أخر تحديث : الثلاثاء 11 أغسطس 2015 - 3:39 مساءً
المصدر - متابعات

بالعربي نيوز | أعلن جهاز الأمن العام الصهيوني (الشاباك)، اليوم الثلاثاء، أنه اعتقل في بداية شهر تموز الماضي إبراهيم عادل شحادة الشاعر (21 عاما)، وأنه تم تقديم لائحة اتهام في منتصف الشهر الماضي، ونسبت له عدة تهم أمنية، وأنه نشط في صفوف حماس وبشكل خاص في مجال حفر الأنفاق.

وادعى بيان للشاباك، عممه الناطق باسم جيش الاحتلال، إن الشاعر هو من سكان رفح، ومقاتل في حماس وحافر أنفاق، وأنه خلال التحقيق معه في الشاباك ‘كشف معلومات كثيرة حول نشاط حماس في رفح، وخصوصا حول خطة عمل حماس في فترات الطوارئ ونيتها استخدام أنفاق هجومية ضد إسرائيل’.

وقُدمت إلى المحكمة المركزية في بئر السبع لائحة اتهام ضد الشاعر ونُسبت فيه إليه تهما تتعلق بالانتماء والنشاط في تنظيم محظور، ومحاولة القتل، الاتصال مع عميل أجنبي، تدريبات عسكرية ممنوعة ومخالفات عدة في مجال الأسلحة.

وبحسب مزاعم بيان الشاباك، فإن الشاعر اعترف خلال التحقيق معه بأنه عمل خلال الشهور الأخيرة في مجال الأنفاق، وفي هذا الإطار ‘انكشف’ لحفر نفق لحماس من منطقة رفح باتجاه معبر كرم أبو سالم.

وأضاف بيان الشاباك أن الشاعر أعطى معلومات حول أنفاق حماس في منطقة رفح، بما في ذلك موقعها ومواقع فتحات الأنفاق، ومعلومات حول أشخاص حفروا أنفاقا ومسار الأنفاق. وقال خلال التحقيق معه إن الشارع الجديد الذي شقته حماس بالقرب من الشريط الحدودي سيستخدم لتنفيذ هجوم فجائي ضد أهداف صهيونية.

وأضاف بيان الشاباك أن الشاعر كان ضالعا بصورة شخصية في التدرب على القتال والقيادة واستخدام أسلحة وألغام، وأنه خلال العدوان الأخير على غزة كان ينشط في وحدة الدعم والمساعدات اللوجيستية التابعة لحماس وساعد في نقل عتاد عسكري وألغام إلى مقاتلين ميدانيين، كما شارك في القتال من خلال زرع عبوات ناسفة مضادة للدبابات والمساعدة في مراقبة قوات الاحتلال.

وادعى بيان الشاباك أن الشاعر كان مطلعا على نشاط قياديين في حماس، وأنه تحدث خلال التحقيق معه عن العلاقات بين حماس وإيران، وعن دعم عسكري إيراني.

وبحسب الشاباك فإن دعم إيران لحماس يتمثل بواسطة تحويل أموال وأسلحة متطورة وعتاد الكتروني، بينها أجهزة تشويش اتصالات تستخدم لإسقاط طائرات إسرائيلية بدون طيار.

وتابع بيان الشاباك أن الشاعر تحدث خلال التحقيق عن وحدة ‘النخبة’ في كتائب القسام وعن قدرات حماس في مجال القذائف المضادة للطائرات والمضادة للمدرعات والمراقبة، والقدرة على التصوير لمدى ثلاثة كيلومترات داخل إسرائيل، وكذلك عن إجراء حماس تغييرات في العقيدة القتالية وتركيبة الخلايا العسكرية في أعقاب العدوان على غزة في الصيف الماضي.

وبحسب بيان الشاباك فإن الشاعر قال خلال التحقيق إن حماس تستخدم وسائل ومواد يتم إدخالها إلى قطاع غزة في إطار أعمال إعادة الإعمار، كما أنه ‘وفقا لزعم الشاباك، تحدث الشاعر عن أن حماس تخزن ألغاما في بيوت مواطنين.