جديد اخر اخبار سوريا الان مباشر وعاجل اليوم السبت 16-5-2015 , اهم وابرز اخبار سوريا الحصرية والحديثة

جديد اخر اخبار سوريا الان مباشر وعاجل اليوم السبت 16-5-2015 , اهم وابرز اخبار سوريا الحصرية والحديثة
| بواسطة : اية الخطيب | بتاريخ 16 مايو, 2015
أخر تحديث : السبت 16 مايو 2015 - 12:56 مساءً
المصدر - وكالات

بالعربي | اهلا وسهلا بكم , زوارنا الاعزاء وقراءنا الكرام , حيث نستعرض معكم اخر اخبار سوريا وبلاد الشام على موقعنا بالعربي بحيث نقوم بجولة اخبارية على الصحافة السورية المحلية والعربية والعالمية , تغطية عاجلة لاهم واخر اخبار تنظيم داعش في سوريا اول باول في المناطق التي يسيطر عليها في الاراضي السورية .

ومتابعة ايضا اخر اخبار الاحزاب المعارضة للنظام السوري وخاصة الجيش السوري الحر وجبهة النصرة وباقي القوى المعارضة لبشار الاسد .واليكم اخر اخبار سوريا الان اليوم السبت الموافق 16-5-2015.

إجراءات أميركية حاسمة بحال ثبوت استخدام الأسد للكيمياوي

كرر الرئيس الأميركي، باراك أوباما، تصريحات حول اتخاذ إجراءات حازمة حال ثبوت استخدام نظام الأسد لغاز الكلور. وأكد أوباما أنه اطلع على تقارير تتعلق باستخدام النظام السوري الكلور في قنابل لها تأثير الأسلحة الكيمياوية، وأن العمل جار مع المجتمع الدولي للتحقق من صحة تلك التقارير. تصريحات الرئيس الأميركي تصطدم بواقع مختلف، حيث تؤكد منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية، الجهة المنوط بها التحقق من صحة هذه التقارير.

أنها تحاول الوصول إلى القرى السورية التي تعرضت للهجوم الكيمياوي، إلا أن محاولاتها باءت حتى الآن بالفشل جراء رفض نظام الأسد السماح لمفتشي المنظمة بالدخول إلى تلك المواقع. ويتزامن هذا الرفض مع هجمات مكثفة بغاز الكلور السام يشنها طيران الأسد على مناطق مختلفة في إدلب، وثقت لجان التنسيق المحلية في سوريا أعداد ضحاياها بالعشرات.

التهديد الأميركي باتخاذ إجراءات ضد النظام ليس الأول من نوعه، حيث سبقه عام 2013 تلويح بالتدخل العسكري في سوريا بعد هجمات بغاز السارين أودت بحياة مئات الأشخاص في ضواحي دمشق. التراجع الأميركي عن التدخل عسكريا في سوريا عزاه أوباما إلى الاتفاق الذي تخلى بموجبه الأسد عن مخزوناته من الأسلحة الكيمياوية، فيما واقع الحال يشير إلى أن عامين على هذه التهديدات لم تتوقف خلالهما التقارير الميدانية التي توثق استخدام الغازات السامة في الصراع السوري.

المعارضة تتهم النظام بالتخطيط لجريمة حضارية بتدمر

قال الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، إن النظام السوري يؤلف مشهداً إجرامياً جديداً يؤدي أدواره عناصر داعش، مع اقتراب التنظيم المتطرف من السيطرة على مدينة تدمر الأثرية المصنفة ضمن لائحة التراث العالمي. وصرح سالم المسلط، الناطق الرسمي باسم الائتلاف السوري.

بأن “سلوك النظام في تلك المنطقة يكشف عن نواياه”، وأنه مرتاح إلى الكارثة الحضارية التي يمكن أن يرتكبها تنظيم داعش في المدينة الأثرية، متأملاً أن توفر تلك الكارثة غطاء للخسائر التي يتكبدها على مختلف الجبهات، وتحجب جانباً من الضوء عن الجرائم المستمرة التي يرتكبها.

إضافة إلى أن الفوضى التي يفتعلها هناك ستفسح المجال لأزلامه ولدائرته الضيقة أمام نهب ما يمكن من الآثار بقصد بيعها”. وأضاف المسلط أن الائتلاف الوطني يحذر من المخاطر التي ستنجم عن تنفيذ هذه الخطة بحق المدينة الأثرية، ويطالب منظمة اليونسكو بالتحرك العاجل لحماية المدينة، واتخاذ الإجراءات اللازمة لدق ناقوس الخطر وتحميل المجتمع الدولي مسؤولياته.

ومن جهته، قال محافظ حمص، طلال البرازي، لوكالة “فرانس برس”، إن قوات النظام أرسلت تعزيزات إضافية إلى مدينة تدمر، في محاولة لصد تقدم تنظيم “داعش” الذي بات الجمعة على بعد كيلومتر واحد من المدينة الأثرية. وأكد البرازي أن الوضع في مدينة تدمر “تحت السيطرة”، مضيفاً أن “تعزيزات برية في طريقها إلى المدينة وسلاح الجو والمدفعية يتعاملان مع أي عملية”. يوجد في مدينة تدمر اليوم وفق البرازي، أكثر من 35 ألف نسمة.

بينهم نحو تسعة آلاف نزحوا إلى المدينة منذ بدء النزاع السوري قبل أربعة أعوام. كما نزح المئات إلى المدينة من بلدة السخنة المجاورة بعد سيطرة التنظيم عليها الأربعاء. وبدوره، قال مدير المرصد، رامي عبدالرحمن: “بات مقاتلو التنظيم على بعد كيلومتر واحد من الموقع الأثري في مدينة تدمر”، التابعة لمحافظة حمص. ويشتهر الموقع الأثري القائم في جنوب مدينة تدمر بأعمدته الرومانية ومعابده ومدافنه الملكية. وأوضح عبدالرحمن أن “النظام أرسل تعزيزات عسكرية إلى تدمر فيما يقصف الطيران الحربي محيط المدينة”.

مضيفاً أن “الاشتباكات بين قوات النظام ومقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية تدور في شمال وشرق وجنوب المدينة”. وارتفعت حصيلة القتلى في المعارك المستمرة في المنطقة منذ ليل الثلاثاء-الأربعاء إلى 138، بينهم 73 من قوات النظام والمسلحين الموالين و65 من مقاتلي “داعش”. وبحسب المرصد السوري، يقطن أكثر من 100 ألف سوري بينهم نازحون في مدينة تدمر والبلدات المجاورة. وتدمر مدرجة على لائحة تراث “اليونيسكو”، وتضم آثارا قديمة بهندسة تمزج بين الحضارتين الرومانية واليونانية مع تأثير فارسي.

الجيش اللبناني يعتقل عقيداً سورياً منشقاً

ألقت مخابرات الجيش اللبناني، أمس الخميس، القبض على العقيد المنشق من الجيش السوري وليد أحمد عيدان، في بلدة اللبوة بلبنان، حسب ما جاء في “الوكالة الوطنية للإعلام”. يذكر أن بلدة اللبوة محاذية لبلدة عرسال الحدودية مع سوريا، حيث تنشط جماعات متشددة كـ”جبهة النصرة” و”داعش”. ولم يتبين حتى الآن أسباب اعتقال العقيد عيدان. وفي سياق متصل، أوقفت المديرية العامة لأمن الدولة في لبنان شخصاً سورياً بتهمة “تسهيل تهريب أشخاص من سوريا إلى لبنان عبر معابر غير شرعية في منطقة جبل الشيخ”.