تنظيم الدولة يتبنى المسئولية:مقتل 60 شخصا خلال تفجيرات ببغداد

تنظيم الدولة يتبنى المسئولية:مقتل 60 شخصا خلال تفجيرات ببغداد
| بواسطة : Anas.Qumssan | بتاريخ 18 مايو, 2016
أخر تحديث : الأربعاء 18 مايو 2016 - 8:27 صباحًا

تنظيم الدولة يتبنى المسئولية:مقتل 60 شخصا خلال تفجيرات ببغداد

قتل ما لا يقل عن 60 شخصا وأصيب أكثر من 120 جريح في يوم عراقي دام جديد أمس.
وقالت مصادر في الشرطة وأخرى طبية إن 48 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب أكثر من 90 آخرين في سلسلة تفجيرات استهدفت اسواقا شعبية بالعاصمة العراقية بغداد ومحيطها أمس.

وأسفر تفجير انتحاري وقع في سوق بحي الشعب في شمال بغداد عن مقتل 38 شخصا وإصابة أكثر من 70 آخرين، كما انفجرت سيارة ملغومة في حي الرشيد بجنوب العاصمة فسقط ستة قتلى وأصيب 21 شخصا، على الأقل بحسب رويترز.

وقال متحدث باسم قيادة عمليات بغداد للتلفزيون الرسمي إن منفذ التفجير الانتحاري في حي الشعب الذي تقطنه أغلبية شيعية فجر سترته الناسفة بالتزامن مع تفجير قنبلة مزروعة. وأضاف أن تحقيقات أولية أظهرت أن منفذة الهجوم كانت انتحارية.

من جهة اخرى، افاد ضابط الشرطة عن مقتل ثلاثة اشخاص على الاقل وإصابة 13 آخرين بجروح في انفجار سيارة مفخخة قرب سوق شعبي في منطقة الرشيد في جنوب غرب بغداد. وتبنى تنظيم داعش مسؤولية الهجوم الذي وقع في سوق حي الشعب وقال ان المنفذ يدعى خطاب العراقي قام برمي قنابل يدوية قبل ان يفجر نفسه.

ومع تقدم ساعات النهار، اعلنت الشرطة العراقية أمس أن 13 شخصا قتلوا في انفجار سيارة ملغومة أخرى في مدينة الصدر شرقي العاصمة بغداد. وقال مصدر في الشرطة لـ «كونا» ان الانفجار أسفر كذلك عن اصابة 18 شخصا بجراح متباينة نقلوا على اثرها الى مستشفى فيما نجحت الشرطة في تفكيك سيارة ملغومة اخرى كانت قريبة من موقع الحادث.

ميدانيا، أعلن قائد عمليات تحرير الرطبة اللواء هادي زريج أمس أن القوات الأمنية وصلت إلى مسافة 20 كيلومترا شرق المدينة.

وقال رزيج، وهو قائد شرطة الأنبار، في تصريح لموقع «السومرية نيوز» إن «القوات الأمنية ومقاتلي العشائر وأبناء الحشد تمكنوا من تحرير طريق طوله 60 كلم بين تقاطع الصكار ومدينة الرطبة» التي تبعد 310 كلم غرب الرمادي، مبينا أن «القوات الأمنية وصلت إلى مسافة 20 كيلومترا شرق الرطبة».

وأضاف رزيج أن تنظيم داعش الإرهابي قام بتفخيخ جميع المحطات والاستراحات والمطاعم على طول الطريق السريع الدولي شرق الرطبة، مؤكدا أن ذلك لم يثن عزيمة القوات الأمنية خلال التقدم.

وكان قائد عمليات الجزيرة اللواء علي إبراهيم دبعون أعلن أمس الاول انطلاق عمليات تحرير مدينة الرطبة من تنظيم داعش من ثلاثة محاور.

وتمكنت القوات العراقية المشتركة، من استعادة السيطرة على أربع قرى تقع بين ناحية البغدادي وقضاء حديثة غربي محافظة الأنبار، مما أسفر عن مقتل 23 مسلحا من تنظيم داعش.

وذكرت خلية الإعلام الحربي بقيادة العمليات المشتركة أن قوات الفرقة السابعة بالجيش ولواء مغاوير «عمليات الجزيرة» وحشد العشائر حررت قرى ابلي والصاور وابو العلا والجودفية من قبضة تنظيم داعش، ورفعت العلم العراقي فيها، مشيرة إلى أن القوات دمرت سيارتين مفخختين ومدفع «جهنم» محلي الصنع تابع للتنظيم.