الهندي: قرار رفع الحصار اقليمي ودولي واسرائيل تحاول تحقيق ما عجزت عنه بالحرب

الهندي: قرار رفع الحصار اقليمي ودولي واسرائيل تحاول تحقيق ما عجزت عنه بالحرب
| بواسطة : نيوز بالعربي | بتاريخ 27 أغسطس, 2015
أخر تحديث : الخميس 27 أغسطس 2015 - 9:22 صباحًا

بالعربي| قال محمد الهندي القيادي البارز في حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين ان اسرائيل تدير الحصار المفروض على قطاع غزة و”لكن قرار رفع هذا الحصار اقيليمي ودولي “. واوضح الهندي ان اسرائيل تحاول ان تحقق من خلال الحصار المفروض على قطاع غزة منذ (9 سنوات) ما فشلت في تحقيقه في الحرب الاخيرة على القطاع في الصيف الماضي، وذلك في اشارة الى القضاء على سلاح المقاومة الفلسطينية. وعن الاتصالات الجارية بشأن التهدئة بين حركة حماس التي تدير القطاع واسرائيل عبر وسطاء دوليين قال الهندي ان “أكثر ما نشر في الاعلام عن التهدئة أقرب إلى التحليل السياسي ويفتقر إلى الدقة والموضوعية”، مضيفا “حماس أبلغتنا أن المسألة تتعلق بتثبيت اتفاق القاهرة وتحسين وضع الناس وتخفيف الحصار وما من حديث عن مشروع سياسي”، وذلك في اشارة ما يثار عن اتصالات بين حركة حماس و اسرائيل عبر رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير. وحول التوقعات بشن اسرائيل حرب جديدة على قطاع غزة قال الهندي في المقابلة التلفزيوينة “ما من مبرر لحرب إسرائيلية جديدة على غزة لكن المقاومة يجب أن تظل على أهبة الاستعداد “.وقال ” هنا نحمل من هو في موقع القرار مسؤولية مراعاة الحاضنة الشعبية للمقاومة الفلسطينية ” وحول الإنقسام الفلسطيني قال الهندي انه “لا نهاية للانقسام إلا بإعتراف السلطة الفلسطينية بفشل مشروع “أسلو”، مشيرا إلى انه ما من إمكانية لإحياء “أوسلو” لدى الإسرائيليين أو فصائل المقاومة وعلى رأسها حماس وأي” مشروع سياسي لا يحافظ على ثوابتنا ومبادئنا سنرفضه”. وعن استقالة الرئيس الفلسطيني محمود عباس من رئاسة اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الى جانب عدد من أعضائها قال القيادي البارز في حركة الجهاد الاسلامي “المشكلة ليست مشكلة استقالات وإعادة انتخاب شخصيات جديدة في المجلس الوطني بحسابات معينة بل هي مشكلة المشروع الوطني”. وحول قضية الأسرى الفلسطينيين في السجون الاسرائيلية قال الهندي ان “إسرائيل تستغل الوضع الفلسطيني والإقليمي لكسر إرادة الأسرى”، موضحا أن” معركة الأسرى هي معركة الشعب الفلسطيني كله”. وتطرق الهندي الى اتهام حركة الجهاد الاسلامي مؤخرا بالوقوف وراء اطلاق صواريخ من الاراضي السورية باتجاه شمال اسرائيل بتشجيع إيراني قائلا “ان هذا الاتهام الإسرائيلي لحركة الجهاد الإسلامي بإطلاقها صواريخ من الاراضي السورية بإتجاه الجولان المحتل هو نوع من خلط الأوراق”. واضاف ” يجب النأي بالنفس عن كل الصراعات في المنطقة لرفع كل الشبهات عن فصائل المقاومة الفلسطينية(..) وإبقاء الصراع مع إسرائيل فقط يوجه جميع البوصلات نحو فلسطين”. وقال “إن قضية فلسطين باتت في الوقت الراهن خارج اهتمامات المنطقة ويجب علينا إبقاء الصراع مع الاحتلال فقط، لتجويه جميع البوصلات نحو هذا الطريق”.