إنقاذ مصاب بغزة بقنبلة غاز استقرت بصدره

إنقاذ مصاب بغزة بقنبلة غاز استقرت بصدره
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 12 أكتوبر, 2015
أخر تحديث : الإثنين 12 أكتوبر 2015 - 1:53 مساءً

إنقاذ مصاب بغزة بقنبلة غاز استقرت بصدره، نجحت الطواقم الطبية في قسم جراحة الصدر بمجمع الشفاء الطبي بمدينة غزة في إنقاذ أحد المصابين في المواجهات الحدودية بقطاع غزة مع جنود الاحتلال الإسرائيلية، من موت محقق .

وذكرت وزارة الصحة في بيان وصل وكالة “صفا” الاثنين، أن الاحتلال الإسرائيلي استهدف الشاب (أ.ع) البالغ (25 عاما) منطقة دير البلح وسط القطاع، بقنبلة غاز اخترقت صدره.

وبينت أن القنبلة استقرت في الفص العلوي من الرئة اليمنى، ووصل المصاب على إثرها بحالة صدمة، وتم إجراء جراحة عاجلة له.
وتم إيقاف النزيف الدموي للشرايين الرئوية الرئيسية المغذية للرئة واستئصال الفص العلوي الأيمن للرئة الذي استقرت به القنبلة وإعادة ترميم شريان الرئة الرئيسية.

وأجرى العملية استشاري جراحة الصدر والمناظير الطبي رائد العريني، وبمساعدة الطاقم الطبي المتميز أيمن السر استشاري جراحة الأوعية الدموية، وأخصائي جراحة الصدر عصام رضوان، وأخصائي التحذير عوني أبو سكران، وبإشراف من رئيس قسم الجراحة بالمجمع عبد الغفار الزعانين.
وأكد الوزارة أن المريض الآن يتعافى وهو مستيقظ ويتحدث مع الطواقم الطبية.

وأشاد مدير عام المجمع مدحت عباس بعمل الفريق الطبي الجراحي المتميز، وجهودهم في إنقاذ حياة المصابين.