صحيفة الحياة تغلق مكاتبها في جدة والدمام وتدخل دوامة العجز المادي

صحيفة الحياة تغلق مكاتبها في جدة والدمام وتدخل دوامة العجز المادي
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 10 أغسطس, 2015
أخر تحديث : الإثنين 10 أغسطس 2015 - 2:15 صباحًا
المصدر - انحاء

بالعربي نيوز | اتخذت صحيفة الحياة قراراً جريئاً ومفاجأً، وفي ذات الوقت يبعث للتساؤل، حول إغلاق مكاتبها في جدة والشرقية وإحالة جميع الموظفين من المدينتين للعمل الإلكتروني من منازلهم، والاكتفاء بمكتب الرياض كمقر رئيسي للصحيفة.
وقال مصدر خاص لـ “أنحاء” إن استراتيجية الصحيفة المُتبعة سابقاً بدأت بالتحور، وذلك بعد استقالة رئيس التحرير السابق “جميل الذيابي”، حيث اختل توازن الصحيفة، وذلك بإصدار قرارت سريعة ومفاجئة يطغى عليها الغموض الذي يتمثل بعدم وضوح الرؤية المستقبلية للصحيفة التي تسعى إليه الإدارة الحالية.
وأضاف المصدر: “ربما يكون قرار الإغلاق للعجز المادي الذي اتضح بتأخر رواتب العاملين فيها،خصوصا مع تراجع حجم الاعلانات في الصحف الورقية وتوحه المعلن الى سوق الانترنت ، مُشيراً إلى أن قراراً آخراً يتمثل في تقليل عدد صفحات “الحياة”، من 28 صفحة إلى 24، وتسليط الضوء على مكتب الصحيفة في دبي والذي يتولى أمور النشر، وربما تكون الخطوة القادمة بعد تقليل عدد الموظفين هي إغلاق المكتب الرئيسي في الرياض والأكتفاء بمكتب الصحيفة في دبي.
وأكد ذات المصدر “أن الصحيفة اتخذت قرار الإغلاق دون الرجوع للموظفين وإشراكهم بالرأي، كما استغنت عن جميع المتعاونين والمتدربين، وبناء عليه قدم عدد كبير من الموظفين استقالتهم من الصحيفة، حيث كانوا رافضين للقرار الذي يضر بمصالحهم”.