كيف يمكن أن تزيد من كمية الفواكه التي تتناولها

كيف يمكن أن تزيد من كمية الفواكه التي تتناولها
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 8 يوليو, 2015
أخر تحديث : الأربعاء 8 يوليو 2015 - 8:36 صباحًا
المصدر - فوائد

بالعربي | كمية الفواكه التي تتناولها كيف تزيدها خلال رحلة قمت بها مؤخراً زرت فيها صديقة دراسة قديمة هي وأسرتها. فيرونيكا هي حقاً طباخة ماهرة وأنها تفوقت على نفسها خلال الأيام الثلاث التي قضيتها معها. لكني لاحظت أن ثمة أمر غائب عن مائدة الطعام, وهو عدم وجود أي نوع من الفواكه.

ليس فقط غياب الفواكه عن كل وجبة فحسب, إلا أنها غائبة تماماً عن المنزل. وحينما سألتها عن هذا الأمر, لم تبدي أي نوع من الاهتمام حول ذلك. والحقيقة أنها على حق في هذا التجاهل, فالمواطنون في أمريكا لا يتناولون ما يكفيهم من الفواكه.

في دراسة نشرت عام 2009 من قبل مراكز التحكم في الأمراض والوقاية منها, أظهرت أن 33% فقط من المواطنين الأمريكيين يوفون باحتياجاتهم اليومية الموصى بها من استهلاك الفواكه والبالغة نحو كوب ونصف إلى كوبين من الفواكه وفقاً لإرشادات وزارة الزراعة الأمريكية.

تذكرت صديقتي فيرونيكا وأسرتها حينما نشرت دراسة جديدة في فبراير الماضي في المجلة الأمريكية للتغذية العلاجية, حيث ربطت تلك الدراسة تناول الفواكه بمخاطر الإصابة بمرض السكري. ففي هذه الدراسة, لاحظ الباحثون عادات الغذاء لأكثر من 12 ألف من النساء والرجال على السواء, ومن ثم وجد الباحثون أن ثمة رابط يصل بين تناول التوت والكمثرى و التفاح بحيث يكون متناولوها أقل عرضة للإصابة بمرض السكري من النوع الثاني. وأن هؤلاء الأشخاص الذين تناولوا أكثر من 5 ثمرات من التفاح يومياً, كانوا أقل عرضة لتطور المرض لديهم.

ومن ثم فإنه ربما تكون هذه المقولة صحيحة بشكل كبير والتي تقول أن تفاحة واحدة في اليوم تبعد الطبيب عن دارك.

وفي كلتا الحالتين, لا يمكن التأكيد على أن التفاح سيستبدل بجرعات الأنسولين, فعلى الرغم من أن ثمة أبحاث عديدة قد لاحظت صلة بين تناول الفواكه والسكري, إلا أنه لا يمكن التأكيد على أنك لن تصاب بمرض السكري حال تناولك للكثير من الكمثرى أو التفاح أو العنب. ويجب أن تجرى المزيد من الأبحاث حول هذا الأمر.

وعلى الرغم من ذلك, تبقى الفواكه هي أغذية غنية بمضادات الأكسدة والألياف الهامة للجسم, ولذلك يجب التأكد من تناول نحو كوبين يومياً من الفاكهة.

وهذه هي خمس نصائح من أجل إدخال المزيد من الفواكه في حميتك الغذائية:

– تخزين بعض الفاكهة صغيرة الحجم مثل التوت أو الفراولة في المجمد, وتناوله يومياً مع الإفطار كعصير.

– يمكن إدخال التوت أو الفراولة في بعض الأغذية الخاصة بك في طعام الإفطار صباحاً.

– إبقاء وعاء الفواكه في متناولك واضحاً ليسهل وصولك إليها حينما تشعر بالجوع.

– يمكن إضافة بعض شرائح الكمثرى أو التفاح أو ما شابه في وجبتك.

– يمكن الحصول على وجبة كاملة مليئة بالطاقة والألياف ومضادات الأكسدة من خلال تناول شرائح الفواكه مع القليل من زبدة الفول السوداني.