عادات سيئة في نظامك الغذائي يجب أن تتوقف عنها

عادات سيئة في نظامك الغذائي يجب أن تتوقف عنها
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 8 يوليو, 2015
أخر تحديث : الأربعاء 8 يوليو 2015 - 8:38 صباحًا
المصدر - فوائد

بالعربي |في نظامك الغذائي هل تكافح من أجل الحفاظ على وزنك وفي كثير من الأحيان تفشل؟ هناك بعض العادات الخاطئة التي يمكن أن تعرقل جهودك في إنقاص وزنك والتي من الممكن أن تقضي على مجهوداتك في وقت قصير. وهنا سنتناول بعض العادات السيئة التي من شأنها أن تردي إلى إخفاقك في الحفاظ على وزنك.
1- وضع الأطعمة المغرية تحت نظرك:

من أصعب الأشياء مقاومة الطعام المغري حينما تراه عيناك. فوفقاً لدراسة أجريت بواسطة “بريان وانسينك” مدير جامعة كورنيل للغذاء في إيثاكا بنيويورك, فإن الموظفين حينما توضع على مكاتبهم أطباق الحلوى في شكل واضح فإنهم يذهبون إلى تناولها بنسبة 71% أكثر من هؤلاء الذين وضعت أمامهم أطباق غير معلوم ما بها. وينصح وانسيك بعدم وضع الوجبات الخفيفة المغرية والغير صحية أمام نظرك, حيث يجب أن تحفظها بعيداً عن مستوى نظرك, بينما حاول أن تبقي على الفاكهة والخضروات أمام عينيك بشكل واضح.

2- تفويت الفطور:

ربما تعتقد أن عدم تناول وجبة الإفطار ستساعدك على خفض السعرات الحرارية, لكن الدراسات تقول أن وجبة الإفطار يمكن أن تساعدك بشكل أكبر في إنقاص وزنك. حيث أن الحريصين على تناول وجبة الإفطار عادة ما يكونوا أقل وزناً وأكثر نجاحاً في تطبيق برامج خفض أوزانهم من هؤلاء الذين يهملون وجبة الفطور.

ما هو أكثر من ذلك, فإن الأشخاص الذين يتناولون وجبة الإفطار يحصلون على قدر أكبر من الألياف والكالسيوم وفيتامين أ و ج والريبوفلافين والزنك والحديد وعلى وقدر أقل من الدهون والكولسترول. وربما يعود ذلك إلى أن طعام الإفطار يشمل عادة الحبوب والبقوليات والتي تمد الجسم بالفيتامينات والمعادن الهامة, بجانب أنها وجبة تحتوي على الفواكه غالباً.

قد تقول أنني لا أشعر بالجوع حينما أصحو, حسناً! لا تقلق, فوجبة الإفطار ليست أول شيء يجب بدء يومك بها. يمكنك أن تفعل أشياء أخرى قبل أن تتناول طعام إفطارك حتى بعد ساعة أو اثنتين.

3- عدم التفرغ للطعام:

الكثير حينما يتناول طعامه وحده فإنه ما ينشغل كثيراً في هاتفه أو يلقي نظرة على بعض الإشعارات الجديدة في المواقع الاجتماعية أو يقرأ الجريدة أو يلعب إحدى اللعبات الإلكترونية أو يشاهد التلفاز. وكل هذه المشتتات من شأنها أن تصرف انتباهك نحو الطعام, وتجعلك لا تعرف على وجه التحديد هل تشعر بالشبع حقاً أم لا. ويمكن أن تكون جائعاً بالفعل ولا تحصل على ما يكفيك, فتضطر بعدها إلى تناول أكلات أخرى خفيفة بعدها بقليل. وثمة دراسة حديثة قد أظهرت أن لعب السوليتير على الحاسب قد تسبب في تشتيت الناس حينما كانوا يأكلون وبالتالي فقد تناولوا كميات أكبر من الطاقة لأنهم تناولوا طعاماً آخر في وقت لاحق.

ولهذا, يجب التفرغ والجلوس للطعام وعدم الانشغال بشيء آخر, وعدم تناول أي شيء حينما تكون في السيارة على الطريق أو وأنت جالس على مكتبك تنجز بعض الأعمال.

4- تناول عبوات الوجبات الخفيفة الجاهزة في الخارج:

إذا كنت تتناول أطعمة خفيفة وأنت في الخارج سواء في الطريق أو عملك مثل رقائق البطاطس أو المقرمشات أو الكعك أو الآيس كريم, فإنه من السهل جداً أن تأكل كميات كبيرة دون أن تشعر بذلك. وهذه هي الخطورة, فحينما تريد أن تحافظ على وزنك, فإنه يجب عليك أن تراقب ماذا تأكل جيداً. فإذا كنت في الخارج وشعرت بالجوع, يمكنك أن تبتاع عبوة واحدة فقط دون اللجوء إلى شراء العديد من العبوات في وقت واحد ومن ثم لا تستطيع السيطرة على نفسك ولا تحدد مقدار ما أكلت.