تحذير هام قبل تناول ثمرة الرامبوتان خلال فترة الحمل

تحذير هام قبل تناول ثمرة الرامبوتان خلال فترة الحمل
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 19 يوليو, 2016
أخر تحديث : الثلاثاء 19 يوليو 2016 - 6:15 مساءً

إذا كنت قد فكرت في تناول فاكهة الرامبوتان، وتبحثين عن بعض المعلومات المتعلقة بتلك الفاكهة من أجل صحتك وصحة طفلك،

يسعدنا أن نخبرك بأنه يمكنك قراءة هذا المقال والتعرف على مدى سلامة استهلاك وتناول فاكهة الرامبوتان خلال فترة الحمل والفوائد الصحية العديدة التي توفرها تلك الفاكهة .

ما هو الرامبوتان؟
عادة ما يتم العثور على ثمرة الرامبوتان في جنوب شرق آسيا، وهي تعتبر مصدرا غنيا بالفيتامينات وتوفر الطاقة التي تشتد الحاجة إليها أثناء فترة الحمل.

هل من الآمن تناول فاكهة الرامبوتان أثناء الحمل ؟
الخبر السار لك هنا سيدتي هو أن الرامبوتان ليس له أي آثار جانبية محتملة على النساء الحوامل.
وفي الواقع، هناك العديد من الفوائد الصحية المتعلقة بتناول الرامبوتان خلال فترة الحمل. ومع ذلك، عليك أن تكونين حذرة للغاية عندما تختارين تناول الرامبوتان كجزء من نظامك الغذائي خلال فترة الحمل، ويمكنك إلقاء نظرة على بعض النقاط الهامة قبل أن تقررين شراء فاكهة الرامبوتان:

تجنبي ثمار الرامبوتان الناضجة
على المرء أن يكون حذرا للغاية عند اختيار الرامبوتان كجزء من النظام الغذائي؛ وذلك لأن فاكهة الرامبوتان تحتوي على نسبة مرتفعة للغاية من الكحول، وهي ليست آمنة للأم والجنين.

تجنبي ثمار الرامبوتان إذا كنت تعانين من مرض السكري
ثمار الرامبوتان الناضجة جداً لديها مستويات زائدة من السكر، فحتى إذا كانت مستويات السكر مرتفعة فيجب عليك تجنب فاكهة الرامبوتان الناضجة للغاية. وذلك لأن أي تقلبات في مستوى السكر لن تكون ضارة أو مؤذية لك فقط ولكن سوف تؤذي الجنين أيضاً.

فوائد فاكهة الرامبوتان أثناء الحمل
تناول فاكهة الرامبوتان آمن أثناء الحمل، ولها العديد من الفوائد الصحية. ندرج بعض أدناه:

يساعد على الحد من الغثيان والدوار:
تعاني العديد من الأمهات الحوامل عادة من الدوخة والغثيان. بعض النساء يعانين من كل ذلك من خلال التسعة أشهر كاملة والبعض الآخر تعانين منها خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل فقط. وعلى الرغم من أنه أمر شائع إلا أن المرأة تبقى غير مرتاحة للغاية مع هذه المشكلة. وطريقة واحدة لمعالجة هذه المسألة هو أن يكون هناك رامبوتان في نظامك الغذائي أثناء فترة الحمل، فالطعم الحلو للرامبوتان يساعد على الحد من الغثيان والدوار.

مصدر جيد للحديد:
فاكهة الرامبوتان هي أيضا مصدراً ممتاز للحديد؛ حيث يساعد الحديد على محاربة الدوخة والتعب أثناء الحمل ويحافظ على مستويات الهيموغلوبين الخاص بك. لذلك، إذا كنت تشعرين بالتعب فإن كل ما عليك القيام به هو التمتع بالرامبوتان.

يحارب الأمراض الشائعة:
تساعد فاكهة الرامبوتان الأمهات الحوامل على مكافحة الأمراض الشائعة مثل البرد والحمى والصداع و الانفلونزا ، وبصرف النظر عن هذا يساعد الرامبوتان أيضا على سهل الهضم. فالرامبوتان يمكنه أن يقدم 4.3 في المائة من احتياجات الفسفور في الجسم. كما أنه يساعد في معالجة مشاكل الحمل مثل الإمساك والإسهال. باختصار من أجل البقاء في صحة جيدة طوال فترة الحمل ومحاربة المشاكل الصحية الشائعة للامهات الحوامل يجب أن تنظر الأم في إضافة ثمرة الرامبوتان إلى نظامها الغذائي.

غني جداً بفيتامين E
بعض الأمهات الحوامل تشتكين من حكة في الجلد خلال فترة الحمل، والرامبوتان غنية في فيتامين E ويمنع الحكة ويوفر الراحة.

يعمل على تنظيم ضغط الدم :
تساعد ثمرة الرامبوتان في السيطرة على ضغط الدم الذي يمثل مشكلة شائعة تواجه الأمهات خلال فترة الحمل، كما أنه يساعد على الحد من التورم في القدمين واليدين. لذلك فمن اليوم تعد أفضل طريقة لمعالجة المشاكل الصحية هي تناول الفواكه بدلا من إبتلاع الأدوية.

وخلاصة القول أنه يمكنك ان تتمتعين بتناول الرامبوتان بأمان خلال فترة الحمل. ومع ذلك، استشيري طبيبك أنك لا تعانين من الحساسيه مع هذا النوع من الفواكه وكذلك معرفة المقدار المناسب الذي يمكنك تناوله يومياً من تلك الفاكهة.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بالعربي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.