الهند تصادق على اتفاقية باريس ضد تغير المناخ

الهند تصادق على اتفاقية باريس ضد تغير المناخ
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 3 أكتوبر, 2016
أخر تحديث : الإثنين 3 أكتوبر 2016 - 5:14 مساءً
المصدر - وكالات

الهند هو العالم الصورة ثالث أكبر مصدر للغازات المسببة للاحتباس الحراري, افقت 28 دولة من الاتحاد الأوروبي أيضا للتصديق.

الهند والعالم الصورة ثالث أكبر مصدر للغازات المسببة للاحتباس الحراري، صدقت يوم الاحد (2) اتفاق المناخ باريس، التي أنشئت في الدورة 21 ، أعلن وزير البيئة الهندي.
اتخذ الإجراء بأكمله مكان دون الحفل. مع فكرة زراعة صورته الحكومة علوم البيئة، والسلطة التنفيذية القومية الهندوسية نارندرا مودي اختار الموعد الرمزي من 2 أكتوبر، وذكرى ولادة المهاتما غاندي، للتصديق على اتفاق cop21.
مزيد من المعلومات
معظم رؤوس الأموال الملوثة، وينقسم نيودلهي على المركبات دولاب
وقال مودي، موضحا قراره، وتميزت حياته انبعاثات الكربون.
ويهدف الاتفاق إلى الحفاظ على متوسط ارتفاع في درجات الحرارة “أقل بكثير” 2 درجة مئوية فوق مستويات ما قبل الثورة الصناعية للتعامل مع ظاهرة الاحتباس الحراري. وهذا يتطلب تحولا جذريا مع أنواع الوقود الأحفوري في هذا القرن كجزء من الجهود المبذولة للحد من موجات الحر والفيضانات والجفاف وارتفاع منسوب مياه البحار.
إلى حيز التنفيذ، واتفاق أعلن في ديسمبر كانون الاول عام 2015، يجب أن يتم التصديق عليها من قبل 55 بلدا على الأقل التي هي المسؤولة، على الأقل، 55٪ من انبعاثات غازات الدفيئة.
وهكذا، مع الهند ولها 4.1٪ من الانبعاثات العالمية، أي ما مجموعه 62 دولة تمثل ما يقرب من 52٪ من إجمالي الانبعاثات، قد صدقت على الاتفاق.
ساهمت الصين والولايات المتحدة، وهما البلدان أن يلوث، لتسريع عملية من خلال التوقيع على النص في بداية شهر سبتمبر، وذلك خلال قمة التي جمعت الرئيسين شي جين بينغ وباراك أوباما.
الدول الأوروبية أيضا وافقت
دول الاتحاد الأوروبي (EU) وافق أيضا يوم الجمعة (30) مع التصديق المتسارع والمشترك لاتفاق باريس بشأن تغير المناخ، وضمان الدعم الكافي للاتفاق نافذ المفعول هذا العام وإلى الأمام تغيير جذري في الاقتصاد العالمي التي تتحرك بعيدا عن الوقود الأحفوري.
التفاهم بين وزراء البيئة في جميع البلدان الأعضاء 28 هو انفراجة سياسية نادرة بالنسبة للاتحاد الأوروبي في وقت الخلاف حول أزمة الهجرة وعدم اليقين بعد الاستفتاء الإنتساب المملكة المتحدة.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بالعربي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.