مدخنو الحشيش أقل عرضة للإصابة بالسكري ونمو الكرش

مدخنو الحشيش أقل عرضة للإصابة بالسكري ونمو الكرش
| بواسطة : اون لاين | بتاريخ 8 مايو, 2015
أخر تحديث : الجمعة 8 مايو 2015 - 3:24 مساءً
المصدر - فوائد
بالعربي | أظهرت دراسة أمريكية حديثاً أن مدخني الحشيش أقل عرضة للإصابة بالسكري من خلال التحكم في سكر الدم, كما أنهم أيضاً أقل خصراً من غيرهم. ووجد الباحثون مستويات أقل من هرمون الإنسولين في دمائهم وهو أمر يجعلهم أكثر تحكماً في سكر الدم. ومن المعروف أن المادة الفعالة لعقار tetrahydrocannabinol الذي يستخدم في علاج الكثير من الأمراض مستخرجة من الحشيش.
ووجدت الدراسة التي نشرت في المجلة الأمريكية للطب أن متعاطي الحشيش قد انخفضت لديهم مستويات الإنسولين بنسبة 16% مقارنة بمن لا يتناولون الحشيش إطلاقاً. كما أن محيط خصرهم كان أقل أيضاً من غيرهم. وتستخدم العقاقير المستخرجة من الحشيش لبعض الامراض مثل السرطان والتصلب المتعدد ومسكن للآلام القوية.
ويصرح بتداول العقاقير الطبية المستخرجة من الحشيش في 18 ولاية أمريكية, وفي دراسة حديثة أكدت أن معظم الأمريكيين يعتقدون أنه يجب أن يكون مصرح بتداوله قانونياً. وقام الباحثون في هذه الدراسة بتحليل نتائج مسوحات في الفترة من 2005 إلى 2010. وفحص الباحثون بيانات لنحو 4.657 شخص في أمريكا, كان من بينهم 579 شخصاً ممن يتعاطون الحشيش, و 1.975 شخصاً كانوا يتناولونه في الماضي, وكان 2.013 شخصاً لم يتناولوا الحشيش أبداً.
ويصاب الإنسان بالسكر حينما لا يستطيع أن ينتج ما يكفيه من الإنسولين حيث تتوقف الخلايا عن امتصاص الجلوكوز وهو ما يسبب تراكمه في الدم. ويتسبب في بعض الأعراض مثل العطش الشديد وكثرة التبول والإرهاق وفقدان الوزن. وهذه النتائج لا تعني أن يذهب الإنسان لتعاطي الحشيش من أجل خفض خطر الإصابة بالسكر, ولكنها نتائج علمية قد تعمل مستقبلاً على إيجاد حلول للإصابة بالمرض من خلال مستحضرات الحشيش.