تناول الطماطم والصويا يحمي من مخاطر الإصابة بسرطان البروستاتا

تناول الطماطم والصويا يحمي من مخاطر الإصابة بسرطان البروستاتا
| بواسطة : اون لاين | بتاريخ 8 مايو, 2015
أخر تحديث : الجمعة 8 مايو 2015 - 3:38 مساءً
المصدر - فوائد
 بالعربي | أظهر بحث جديد أجري في جامعة إلينوي الأمريكية أن الطماطم ومنتجات الصويا يمكنها الحد من مخاطر الإصابة بسرطان البروستاتا خاصة حينما يتم تناولها معاً. وأكدت الدراسة انخفاض خطر الإصابة إلى النصف عند تناول الطماطم 3-4 مرات أسبوعياً, ومرة إلى مرتين من فول الصويا أسبوعياً.
وأجرى الباحثون دراستهم على فئران تم هندستها وراثياً لنمو أورام سرطانية أكثر شراسة في البروستاتا. حيث أظهرت النتائج انخفاض معدلات السرطان إلى أكثر من النصف في الفئران التي كانت تتناول الطماطم والصويا معاً. بينما أصيبت كل الفئران التي لم تتناول سواء الطماطم أو الصويا بسرطان البروستاتا.
وقسم الباحثون في دراستهم الفئران التي تتراوح أعمارها بين 4 إلى 18 أسبوعاً إلى أربع مجموعات, الأولى تتناول مستخلص الطماطم والثانية تتناول مستخلص الصويا والثالثة تتناول الطماطم مع الصويا والرابعة لا تأكل الطماطم أو الصويا. وتم متابعة هذه الحيوانات لمدة 18 أسبوعاً لمشاهدة التغيرات التي تحدث في أجسامها نتيجة هذه الأطعمة.
وأشار الدكتور “جون إيلدمان” أستاذ علوم الغذاء والتغذية بجامعة إلينوي إلى أن 45% فقط من الفئران التي كانت تتناول الطماطم مع الصويا قد أصيبت بسرطان البروستاتا. وهذا مقارنة بنحو 61% من الفئران التي كانت تتناول الطماطم وحدها, و 66% في الفئران التي كانت تتغذى فقط على الصويا. بينما أصيبت كل أفراد المجموعة الأخيرة التي لم تتناول الطماطم أو الصويا.
ويعد سرطان البروستاتا الأكثر شيوعاً بين الرجال, ولكنه يمكن السيطرة عليه كلية إذا تم اكتشافه مبكراً كما أشارت “كريستيل زونيجا” الأستاذة المشاركة في البحث. ويرجع إيلدمان النتائج إلى احتواء الصويا على الأيزوفلافونات وهو نفس المستوى الذي يوجد عند الرجال الآسيويين الذين يتناولون من حصة إلى حصتين يومياً من فول الصويا. حيث أشار إيلدمان إلى أن البلدان التي تأكل فول الصويا بانتظام تنخفض لديها مخاطر الإصابة بسرطان البروستاتا بشكل كبير. بجانب احتواء الطماطم على مضاد الأكسدة الليكوبين الذي يحمي من الأورام.
الطماطم غنية بمضاد الأكسدة الطبيعي الليكوبين
ولكن ماذا عن الكمية التي ينبغي على الرجل الذي بلغ سن الخامسة والخمسين تناولها من الطماطم والصويا؟ هنا توضح زونيجا أن تناول الطماطم من 3 إلى 4 مرات أسبوعياً بالإضافة إلى تناول أطعمة الصويا من مرة إلى مرتين أسبوعياً يمكن أن يحمي من الإصابة بسرطان البروستاتا.