دراسة تحذر من تناول الأصحاء لمكملات فيتامين (د)

دراسة تحذر من تناول الأصحاء لمكملات فيتامين (د)
| بواسطة : اون لاين | بتاريخ 8 مايو, 2015
أخر تحديث : الجمعة 8 مايو 2015 - 3:46 مساءً
المصدر - فوائد
بالعربي | أشار باحثون من كلية الطب في جامعة جون هوبكنز الأمريكية إلى عدم جدوى ارتفاع مستوى فيتامين (د) عند الأشخاص الأصحاء وأكدوا على أن تناول مكملات فيتامين (د) قد تكون بالفعل ضارة عليهم. وتحذر دائماً شركات انتاج المكملات الأشخاص الأصحاء من خطورة انخفاض فيتامين (د) في الدم عن طريق حث الناس على تناولها لدورها في الحماية من تصلب الشرايين وارتفاع الضغط والسكري وضعف العظام ومجموعة أخرى من الأمراض.
وأكد فريق البحث الذي أجرى هذه الدراسة بقيادة الباحثان الباكتسانيان الدكتور “محمد أمير” و “ريحان قيوم” أنه لا توجد بالفعل فائدة من ابتلاع حبوب فيتامين (د) بالنسبة للأصحاء حيث أشار إلى أنهم يدفعون أموالاً طائلة فقط في شراء هذه المكملات دون فائدة.
وأوضح أن هناك بعض الأشخاص فقط هم من يستفيدون من زيادة نسبة فيتامين (د) في الدم وهم النساء المسنات ومرضى الكلى ومفرطي السمنة والنساء بعد سن اليأس. وقام الباحثون في هذه الدراسة بتحليل بيانات مسح شارك فيه 10 آلاف شخص.
وأكد الباحثون على ارتباط المعدل الطبيعي لفيتامين (د) في الدم لدى الأصحاء وهو أقل من 21 نانو جرام في الميلليلتر بانخفاض معدلات الوفاة إلى 50%. بينما ارتبط المعدل الأعلى من فيتامين (د) بمشاكل في القلب وتصلب الشرايين. وينصح أمير الناس باستشارة الطبيب أولاً قبل تناول مكملات فيتامين (د) لفحص معدله في الدم.
نشرت هذه الدراسة في مجلة JAMA للطب الباطني وكتب موقع Medical News Today تقريراً عن هذه الدراسة. ويعتبر التعرض لأشعة الشمس هو المصدر الرئيسي للحصول على فيتامين (د) ويوجد أيضاً في أغذية قليلة مثل الأسماك الدهنية مثل الماكريل والسلمون والسردين وأيضاً يوجد في الحليب.
وفسر عامر هذه النتائج بأن زيادة نسبة الفيتامين في الدم تعمل على انخفاض بروتين سي التفاعلي وهو أحد مؤشرات التهاب القلب والأوعية الدموية.