سيجارة الصباح تصيب بالسرطان

سيجارة الصباح تصيب بالسرطان
| بواسطة : اون لاين | بتاريخ 10 مايو, 2015
أخر تحديث : الأحد 10 مايو 2015 - 1:09 مساءً
المصدر - فوائد

بالعربي | وفقاً لباحثين من أمريكا, فإن تناول لفافة تبغ سيجارة عقب الاستيقاظ مباشرة تزيد كثيرا من فرص الإصابة بسرطان الرئة. حيث وجد الباحثون أن ثمة مركب مسرطن يوجد بصورة أعلى عند المدخنين الذين يفضلون تدخين سيجارة في خلال نصف ساعة من استيقاظهم من النوم. وهذا بغض النظر عن عدد اللفافات التي يدخنها الشخص على مدار اليوم.

ويشير “ستيفين برانستر” أستاذ الطب المساعد في جامعة بنسلفانيا بالولايات المتحدة إلى أنهم قد وجدوا مستويات أعلى لمركب NNAL في أدمعة المدخنين الذين يحصلون على سيجارة عقب الاستيقاظ مباشرة. ووفقاً لبرانستر, فإنه قد وجد في دراسات سابقة أن الفئران الذين لديهم مستويات عالية من مركب NNAL يمكن على الأرجح أن يصابوا بسرطان الرئة.

كان الباحثون في هذه الدراسة قد فحصوا بيانات 1.945 مدخناً حول سلوكياتهم في التدخين وأجريت عليهم الاختبارات لهذا المركب. ووجد الباحثون أن حوالي 32% من المشاركين يدخنون في غضون 5 دقائق من الاستيقاظ و 31% يدخنون في خلال 6 إلى 30 دقيقة. بينما كان هناك 18% يدخنون في خلال 31 إلى 60 دقيقة من الاستيقاظ وأن 19% يدخنون بعد أكثر من ساعة. نشرت هذه الدراسة في 29 مارس الماضي في مجلة السرطان وعلم الأوبئة والوقاية منها.

ويعتقد الباحثون أن هذا ربما يرجع إلى أن الذي يدخن بعد الاستيقاظ مباشرة يدخن اللفافة بعمق وأكثر تركيزاً بشكل يدفعها دفعاً إلى التغلغل إلى الرئة. ووجد الباحثون أيضاً أن هؤلاء الأشخاص تزيد لديهم فرص الإصابة بسرطان الفم. وبالطبع فإن الباحثين يأملون في تخلص المدخنين من هذه العادة تماماً ولكن على الأقل إذا كان الشخص لا يستطيع التوقف عن التدخين كلية, فلا يحصل على سيجارة في الصباح.