مكملات فيتامين (جـ) تزيد من مخاطر تكون حصوات بالكلى عند الرجال

مكملات فيتامين (جـ) تزيد من مخاطر تكون حصوات بالكلى عند الرجال
| بواسطة : اون لاين | بتاريخ 11 مايو, 2015
أخر تحديث : الإثنين 11 مايو 2015 - 8:57 صباحًا
المصدر - فوائد

بالعربي | وفقاً لدراسة سويدية نشرت حديثاً أجريت على نحو أكثر من 22 ألف رجل, كان أعلى متوسط خطر للتعرض بالإصابة بحصوات الكلى هم الرجال الذين يتناولون أعلى معدل من مكملات فيتامين (جـ). نشرت هذه الدراسة في مجلة JAMA للطب الباطني وقاد البحث الباحثة “لورا توماس” من معهد كارولينسكا للطب في ستوكهولم وأجري البحث على رجال في منتصف العمر وكبار في السن.

وأشارت توماس إلى أنه منذ فترة طويلة كان هناك اشتباهاً في دور الجرعات العالية من فيتامين (جـ) في زيادة مخاطر الإصابة بحصوات الكلى حيث أن بعضاً من فيتامين (جـ) الممتص بواسطة الجسم يفرز في البول كأوكسالات. كانت توماس وفريق بحثها قد تتبعوا أنظمة هؤلاء الرجال الغذائية وأنماط حياتهم لمدة متوسطها 11 عاماً.

وشمل التحليل الذي أجري على الرجال 907 رجلاً ذكروا أنهم كانوا يتناولون أقراص فيتامين (جـ) بانتظام, بينما كان أكثر من 22 رجلاً آخر لم يتناولوها. وأثناء الفحص الأول في الدراسة, كان قد أصيب نحو 3.4% من الرجال الذين يتناولون مكملات فيتامين (جـ) بانتظام مقارنة بـ 1.8% بمن لم يتناولونها أصلاً. وكان الرجال الذين تناولوا مكملات فيتامين (جـ) مرة واحدة على الأقل يومياً الأكثر عرضة للإصابات بحصوات الكلى.

وأشار الباحثون إلى أن هذه النتائج لا تعني أن يتوقف الرجال عن تناول فيتامين (جـ) تماماً, ولكن يمكن الحصول عليها من الفواكه والخضروات حيث أنه عنصر هام كمضاد للأكسدة ويلعب دوراً حيوياً في صحة العظام والعضلات ونقصه يمكن أن يسبب داء الاسقربوط.

تؤكد لورا أن هذه النتائج لا يجب أن تسبب قلقاً عند الأشخاص الذين يتناولون فيتامين (جـ)

وتحتوي مكملات فيتامين (جـ) في السويد على حوالي 1 جم من فيتامين (جـ) فيما أن أغلب المكملات في الولايات المتحدة على 0.5 – 1 جم.

ويقول طبيب الكلى والمختص في الحصوات الكلوية في كلية جونز هوبكنز للطب في بالتيمور بالولايات المتحدة أن الأمر بحاجة إلى المزيد من الأبحاث لتحديد ما إذا كانت الكميات المعتدلة من فيتامين (جـ) تؤثر على الإصابة بحصوات الكلى. وأشار إلى أنه في الوقت نفسه يجب أن لا يقلق الأشخاص الذين لا يتعرضون لحصوات الكلى لتناول الفيتامين.

وتقول توماس أنه على الرغم من هذا, فإن فيتامين (جـ) هو جزء مهم من نظامنا الغذائي الصحي. وأشارت إلى أن أي خطر على الكلى نتيجة تناول الفيتامين هي معتمدة على مستوى الجرعة وعلى مزيج من المواد الغذائية التي يتم تناولها.