الأجداد كانوا يعيشون على الحشائش وأوراق البردي

الأجداد كانوا يعيشون على الحشائش وأوراق البردي
| بواسطة : اون لاين | بتاريخ 12 مايو, 2015
أخر تحديث : الثلاثاء 12 مايو 2015 - 12:51 مساءً
المصدر - فوائد

بالعربي | اكتشف فريق بحث عالمي تحت قيادة جامعة أكسفورد أن البشر الذي كانوا يعيشون قبل ثلاثة ملايين سنة في أواسط أفريقيا أن نظامهم الغذائي كان على الأرجح يتكون من الحشائش وأوراق البردي. نشرت نتائج هذه الدراسة في طبعة وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم. حيث قام الباحثون باستخلاص معلوماتهم من بقايا أسنان لثلاث هياكل عظمية في نواحي تشاد بوسط أفريقيا.

كانت الدكتورة “جوليا لي ثورب” أستاذ تحليل النظائر بجامعة أكسفورد مع فريق بحثها الذي ضم علماء من التشاد وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية قد قاموا بتحليل نظائر الكربون في الأسنان وقارنوها بالأنظمة الغذائية المشتقة من الأغذية رباعية الكربون. وحصلت جوليا وفريق بحثها على بقايا الأسنان من معمل بحوث الأثار وتاريخ الفن وقاموا بتحليل مينا الأسنان الحفرية لأشخاص عاشوا منذ وقت بعيد في وسط أفريقيا. وأكد العلماء أن هؤلاء الناس كانوا يقتاتون الحشائش وأوراق البردي. والجدير بالذكر أنه حتى القردة الأفريقية بما في ذلك الشمبانزي لا يتناولون مثل هذه النوعيات من الغذاء, إلا قرد السافانا الذي للآن يتغذى على هذه الأنواع من الحشائش ولكن يبدو أن الإنسان الأول قد استهلك الحشائش ونبات البردي أكثر حتى من قرود السافانا الأفريقية.
ويشير البحث إلى أن هذا الاكتشاف يعمل على توضيح كيف كان الإنسان الأول يعيش على الأقل في وسط أفريقيا على مثل هذه الأعشاب. وأن هذا الاكتشاف مهم في الإشارة إلى كيف أنه كان الإنسان الذي يعيش في العصور الأولى يعيش فقط على أنواع قليلة من الأشجار حوله. وكيف أن هذا الأمر ساعدهم على التنقل بين غابات وأخرى للعيش في مناطق أكثرة خضرة وأشجاراً.

وتتراواح الحفريات التي حصل الباحثون عليها أناس كانوا يعيشون قبل 3-3.5 مليون سنة في مكانين مختلفين من صحراء الجوراب الواقعة غرب التشاد بوسط أفريقيا. حيث أن جو هذه الصحراء الآن جاف وتعتبر صحراء قاحلة تقع بالقرب من قناة بحر الغزال القديم الذي يربط بحيرة التشاد الغربية والشرقية.

وقالت الدكتورة “ثورب” أنه بناء على المعلومات التي توفرت لديهم عن نظائر الكربون لا يمكننا استبعاد أن هؤلاء الناس ربما كانوا يتناولون اللحم التي كانت تتغذى على هذه الأعشاب أيضاً. إلا أن الإنسان لم يكن يتناول غذاءً غنياً باللحوم, حيث أن أسنانهم لا تدل على ذلك, ولذلك فإنهم يفترضون أنهم كانوا يتناولون الأعشاب مثل الحشائش والبردي مباشرة.