صفار البيض قد يعادل خطر التدخين على القلب

صفار البيض قد يعادل خطر التدخين على القلب
| بواسطة : اون لاين | بتاريخ 13 مايو, 2015
أخر تحديث : الأربعاء 13 مايو 2015 - 3:40 مساءً

بالعربي | ربما يكون وجود صفار البيض أو منتجاته مثل صوص المايونيز على مائدة الطعام ضاراً على القلب كما لو أشعلت لفافة من التبغ, وهذا وفق دراسة حديثة أجريت في كندا.

وقال “دافيد سبينس” قائد البحث في تصريح لشبكة سي إن إن الإخبارية أن صفار البيضة الواحدة يحتوي على نحو 237 مليجرام من الكولسترول. وأوضح سبينس أن تناول كميات كبيرة من الكولسترول تسبب تصلب الشرايين بشكل يشابه لنفس أثر التدخين.

وتصبح جدران الشرايين أكثر سمكاً حينما يحدث ترسبات عليها, بحيث تعمل على إعاقة مرور الدم إلى القلب بشكل سليم مما يهدد القلب بالأمراض التي قد تلحق به.

ونشر هذا البحث في مجلة تصلب الشرايين على الإنترنت, ووجد سبينس أن هؤلاء الأشخاص الذين يتناولون البيض بشكل منتظم يعانون من تصلب الشرايين بما يعادل ثلثي ما يعانيه المدخنون. وأشار الباحث إلى أن الأشخاص الذين اعتادوا تناول صفار البيض أكثر من 3 مرات أسبوعياً يعانون بشكل ملاحظ عن هؤلاء الذين يتناولونه مرتين أو أقل أسبوعياً.

وشارك في هذه الدراسة أكثر من 1200 شخص, حيث أنجزت هذه الدراسة من قبل سبينس أستاذ الأمراض العصبية بكلية طب جامعة أونتاريو الغربية بمعاونة زميلين آخرين له.

وفي المقابل, رأى بعض خبراء الصحة الآخرين أن هذه المقارنة ظالمة بين صفار البيض والتدخين, فيشير الدكتور”دافيد فريد” طبيب القلب بمؤسسة كليفلاند العلاجية إلى أن ضرر صفار البيض والتدخين يختلفان كلية على القلب. حيث يعمل صفار البيض على حدوث ترسبات دهنية على جدران الشرايين, لذلك فإن التأثير هنا يبدو غير مباشر على القلب, في حين يعمل التدخين على حدوث التهابات مباشرة في الشرايين الدموية التي تسبب الترسبات على الجدران.

وأشار سبينس كاتب البحث إلى أنه ربما يعمل هذا البحث على حث الأشخاص الذين يتناولن البيض بصورة كبيرة على محاولة خفض تناوله.