الحمضيات تحمي من الإصابة بالسكتة الدماغية

الحمضيات تحمي من الإصابة بالسكتة الدماغية
| بواسطة : اون لاين | بتاريخ 17 مايو, 2015
أخر تحديث : الأحد 17 مايو 2015 - 3:35 مساءً
المصدر - فوائد

بالعربي | إتباع نظام غذائي غني بالحمضيات مثل البرتقال واليوسفي والجريب فروت, قد يعمل على تقليل مخاطر الإصابة بالسكتة الدماغية لدى السيدات, هذا ما أكدته إحدى الدراسات الحديثة.

وتقول الدراسة أن السيدات الأكثر تناولاً للحمضيات, ينخفض لديهن خطر الإصابة بمقدار 19% عن السيدات اللاتي يتناولنها بكمية أقل. ويبدو هذا لدى المجموعة الأخيرة من النساء في مشاكل تدفق الدم إلى المخ, وأحياناً انسداد الشرايين.

في حين تناولت دراسات أخرى فوائد الفاكهة بشكل عام, ففي دراسة جديدة على أنواع مختلفة من الفاكهة, أظهرت أن مركبات الفلافونويد الموجودة بالفاكهة, وكذلك الخضروات والشيكولاتة الداكنة يمكن أن تفيد الصحة بشكل عام, إلا أن ليست كل مركبات الفلافونويد تظهر نفس التأثير على المخ.

وقال الباحثون أن الدراسة الجديدة لم تظهر أي رابط بين استهلاك مركبات الفلافونويد بشكل عام وتجنب مخاطر الإصابة بالسكتة الدماغية. إلا أن الفواكه الحمضية تحتوي على نوع معين من الفلافونويد يسمى فلافانونيس, وهذه المركبات أظهرت صلة كبيرة بين تناولها وبين تجنب الإصابة بالسكتات الدماغية.

ويمكن أن نحصل على هذه المركبات من خلال تناول المزيد من الحمضيات عن تناول العصير كما نصح الباحثون الذين أجروا هذه الدراسة, لأن العصير الذي يباع في الأسواق يحتوي على المزيد من السكر الذي يسبب ضرراً للإنسان.

وسيتم نشر هذه الدراسة في عدد أبريل في مجلة جمعية القلب الأمريكية. كانت هذه الدراسة قد أجريت على 69622 امرأة خلال 14 عاماً, بحيث يوجد تقرير لكل سيدة عن كمية تناولها للفواكه والخضروات على السواء وأنواعها يقدم كل 4 سنوات. وبعد أن حلل الباحثون تقارير الأنظمة الغذائية لدى السيدات, بحثوا في الأنواع الست الرئيسية من مركبات الفلافونويد وهي الفلافونويس والأنثوسيانين والفلافان-3 وبوليمرات الفلافونويد والفلافانونيس والفلاونولس.

وقالت “إيدين كاسيدي” باحثة هذه الدراسة وأستاذة التغذية في جامعة إيست أنجليا البريطانية أن الفلافانونيس قد يعمل على تقليل مخاطر الإصابة بالسكتة الدماغية عبر عدة آليات من بينها, تحسين صحة الأوعية الدموية ومقاومة الالتهابات.

وكانت دراسة سابقة تناولت أثر تناول الفاكهة على تقليل خطر الإصابة بالسكتات الدماعية, قد أظهرت نتائج معاكسة, حيث أكدت أن تناول الفاكهة ذات اللحم الأبيض مثل الخوخ والتفاح, يعمل على تقليل مخاطر الإصابة بالسكتة الدماغية, بينما لم تظهر أي رابط بين الفواكه الصفراء أو البرتقالية بتقليل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

ويقول الباحثون أن هناك الحاجة إلى مزيد من الدراسات لتأكيد الصلة بين تناول الفلافانون وتقليل خطر الإصابة بالسكتات الدماغية. ومن ثم تأكيد أفضلهم.