الكافيين وممارسة الرياضة تقللان من خطر الإصابة بسرطان الجلد

الكافيين وممارسة الرياضة تقللان من خطر الإصابة بسرطان الجلد
| بواسطة : اون لاين | بتاريخ 19 مايو, 2015
أخر تحديث : الثلاثاء 19 مايو 2015 - 5:34 صباحًا
المصدر - فوائد

بالعربي | خلال اجتماع علمي عقد في شيكاغو هذا الأسبوع, كشفت دراسة حديثة أجريت على الفئران عن أن تناول الكافيين وممارسة الرياضة تعملان على خفض مخاطر الإصابة بسرطان الجلد الناجم عن التعرض للشمس. كان هذا خلال الاجتماع السنوي الذي يعقد في الجمعية الأمريكية لأبحاث السرطان في شيكاغو الثلاثاء الماضي.

وقال الدكتور “ياو بينج” أستاذ الكيمياء الحيوية أنه يعتقد أن هذه النتائج يمكن أن تنطبق أيضاً على البشر, وأنهم من الممكن أن يستغلونها في إيجاد مركبات دوائية جديدة. ووجد أيضاً بينج وزملاءه دلائل تشير إلى علاقة الدهن بنمو الورم, وأن ممارسة التمارين الرياضية جنباً إلى جنب مع الكافيين يمكن أن يؤديا إلى خفض مخاطر الإصابة بسرطان الجلد بجانب الوقاية أيضاً من بعض أنواع السرطان المرتبطة بالسمنة.

وأشارت دراسات سابقة أجريت على الفئران أن الفئران التي تناولت الكافيين أو وضعت على مشاية الجري, قد انخفض لديها خطر الإصابة بسرطان الجلد. كان الباحثون في هذه الدراسة قد عرضوا الفئران للأشعة فوق البنفسجية وهي إحدى مكونات أشعة الشمس التي تسبب سرطان الجلد, وتم تقسيم هذه الفئران إلى أربع مجموعات.

وعاشت فئران المجموعة الأولى على المياه الطبيعية مع عدم ممارسة الرياضة وهي مجموعة المراقبة الرئيسية, وكانت مجموعة ثانية تتناول الماء مخلوطاً بالكافيين مع عدم ممارسة الرياضة, ومجموعة ثالثة  كانت تستهلك المياه الطبيعية مع ممارسة الرياضة, بينما كانت المجموعة الأخيرة تتناول مياه الكافيين مع السماح لها بممارسة الرياضة.

ووجد الباحثون بعد 14 أسبوعاً من بداية الدراسة انخفاض معدل الإصابة بسرطان الجلد لدى المجموعة الرابعة بنسبة 62% عن المجموعة الرئيسية, كما انخفض حجم الورم بنسبة 85% مقارنة مع فئران المجموعة الأولى.

كما أظهرت النتائج أيضاً أن الكافيين أو الرياضة وحدهما كان لهما أثر إيجابي, لكنه أثر أقل من المجموعة التي تناولت الكافيين ومارست الرياضة. حيث كانت نسبة انخفاض نشاط الورم قد وصلت إلى 27% في المجموعة التي تناولت الكافيين دون ممارسة رياضة عن المجموعة الرئيسية, كما قل حجم الورم إلى 62%. بينما كانت ممارسة الرياضة وحدها قد أدت إلى خفض نشاط الورم إلى 35% وتقلص حجمه إلى 70%.

تؤدي الرياضة إلى خفض مخاطر الإصابة بسرطان الجلد

ويشير الباحثون على أن ثمة صلة بين الدهون وتطور السرطان, حيث تفرز الأنسجة الدهنية مواد تزيد الالتهابات وهذا يعني أن تقليل الدهون يعمل على خفض معدل الالتهابات كما يقول بينج مدير برنامج الوقاية من سرطان الجلد في كلية الصيدلة بجامعة نيوجيرسي.