تويتر تحديث جديد يؤدي إلى إيقاف بعض الخصائص

تويتر تحديث جديد يؤدي إلى إيقاف بعض الخصائص
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 24 يناير, 2016
أخر تحديث : الأحد 24 يناير 2016 - 1:22 صباحًا
المصدر - وكالات + ترجمة بالعربي

انك لا تعرف مدى أهمية شيء حتى انها ذهبت … على الأقل هذا الشعور من عدد من مستخدمي تويتر الذين عانوا اغلاق الثالث من موقع وسائل الاعلام الاجتماعية في غضون اسبوع. 

أصبح موقع شعبي على نطاق واسع مثل دعامة أساسية من القرن ال21 الاجتماعية والعمل يعيش أن غيابها يمكن أن تثير مشاكل الفعلية للأشخاص الذين يعتمدون على تويت في كل شيء من أحدث نكتة لعناوين الأخبار الفعلية.

وقد تسبب في انقطاع من خلال تحديث برنامج، على الرغم من أن الشركة ليست الخوض في التفاصيل. خطأ في رمز اضطر فريق تويتر على العودة إلى إصدار البرنامج السابق من أجل الحصول على ما يصل الموقع وتشغيلها مرة أخرى. عدم وجود القدرة استمر نحو ست ساعات، مما يؤثر على بعض المستخدمين في أجزاء من أوروبا والولايات المتحدة.

الستار من الصمت الذي يحيط القضية يمكن أن يكون جيدا جدا أنه لا يوجد شيء أن أقول: مواطن الخلل البرامج يحدث في كل وقت، وخاصة في نطاق واسع لفة من أصل الإصدار الذي تم بيتا فقط اختبار على نطاق أصغر بكثير. وانها ليست مثل رؤية فشل الحوت هو تغيير الحياة. انها ليست بالضبط حتى مع وجود الاستيقاظ ليجد ان الحرارة عش بك توفي خلال الليل بسبب التحديث في برنامج آخر، وهو ما حدث لملايين من مستخدمي منتجات Google. وأفادت مستخدمي اي فون أيضا البق ضخمة في أحدث تقرير دائرة الرقابة الداخلية، بما في ذلك مؤشر البطارية التي يخبرك الجهاز لديه الكثير من عصير، وحتى الهاتف شيء في يدك.

ومع ذلك، هناك بعض التكهنات بأن الفريق تويتر جاهدة لإثبات مدى مجدية أنها لا تزال في هذا المناخ وسائل الاعلام الاجتماعية، وذلك من تحديث البرنامج المقصود كان من المفترض أن نعطيهم الساق نحو التنقيد الخدمة على نطاق أوسع من ذلك بكثير. وقد أظهرت تقارير الأسهم التي مكانة الشركة قد انخفض بشكل مطرد من نقطة أعلى مستوى له منذ عام تقريبا، وأن المستثمرين يرغبون في رؤية بعض الأرقام أفضل قريبا. قضايا مثل انقطاع التيار خلال الأسبوع الماضي بالتأكيد لن تساعد بها هناك.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بالعربي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.