لم شمل فريد من نوعه في السويد!

لم شمل فريد من نوعه في السويد!
| بواسطة : اية الخطيب | بتاريخ 3 أبريل, 2015
أخر تحديث : الجمعة 3 أبريل 2015 - 12:24 مساءً

لاجئة سورية سيلتمّ شملها مع قطتها يوم الجمعة القادم بعد أن قام فريق عمل أحد ملاجئ الحيوانات في السويد بإنقاذ قطتها من مركز الحجر الصحي في صقلية.

قام ملجأ الحيوانات في مدينة “غرانغيسبيرغ ” بجمع التبرعات عبر صفحته على فيسبوك لإعادة القطة ” ميلا” إلى السويد، بعد أن وصلته رسالة من مواطنة سويدية تصف فيها كم تشتاق لاجئة سورية لقطتها.

كانت اللاجئة قد سافرت مع قطتها بعد هربها من سوريا، ولكن الجمارك في صقلية احتجزت “ميلا” واضطرت اللاجئة للسفر وحدها.

“الأموال تدفقت بشكل سريع. واضطررنا لتحمل بعض النفقات من أموالنا ايضاً، ولكن سرعان ما جمعنا المبلغ اللازم لتحقيق ذلك” قالت “مينا ليند” الموظفة في الملجأ صرحت لموقع “لوكال” الأوروبي.

المرأة السورية في العقد الثالث من عمرها وهربت من سوريا مع اثنين من اخوانها. ومات أحدهما خلال الرحلة البحرية الصعبة لوصولها للسويد.

المرأة تعيش الآن في مجمّع لطالبي اللجوء مع أخيها الأصغر في مدينة “فارناس” شمال غرب العاصمة ستوكهولم ب 400 كم.

ومن المتوقع أن تجتمع المرأة بقطتها يوم الجمعة في الملجأ.

وتستقبل السويد اللاجئين أكثر من أي بلد أوروبي آخر، ويزداد عدد طلبات اللجوء ليبلغ أرقاماً قياسية، حيث بلغ عدد الطلبات 90.000 طلب حتى نهاية عام 2014.

ازدادت الطلبات منذ عام 2013 لأن السويد تضمن إقامة اللاجئ بشكل اوتوماتيكي بالنسبة للسوريين، أيضاً قبلت طلبات اللجوء من جنسيات أخرى مثل: أريتيرية والعراق وأفغانستان والبلقان أيضاً، بالإضافة للصومال.