الولايات المتحدة تقدم فرنسا بيكاسو اللوحة المسروقة منذ 14 عاما

الولايات المتحدة تقدم فرنسا بيكاسو اللوحة المسروقة منذ 14 عاما
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 14 أغسطس, 2015
أخر تحديث : الجمعة 14 أغسطس 2015 - 4:05 مساءً
المصدر - وكالات

بالعربي نيوز | قدم اليوم السلطات الأمريكية فرنسا لوحة “لا ماشطة” لبابلو بيكاسو، سرقت أربعة عشر عاما من مركز بومبيدو جورج، أحد متاحف الفن الحديث والمعاصر الأكثر زيارة في العالم.

وقد تم اختيار السفارة الفرنسية في واشنطن لإضفاء الطابع الرسمي على تسليم الأعمال الفنية وإظهار قطعة إلى وسائل الإعلام، التي كانت مغطاة للمرة الأخيرة في عام 1998 في ميونيخ، ألمانيا.

وفقا للسفير الفرنسي إلى الولايات المتحدة، فريدريك دوري، عمل بابلو بيكاسو، التي يعود تاريخها إلى أوائل القرن العشرين، وبالتحديد في عام 1911، وتقدر قيمتها بمبلغ 15 مليون $ (حوالي 13 مليون يورو)، وهو “قطعة”، وجهتها متحف مركز بومبيدو في باريس، الذي اختفى في عام 2001

تم العثور على الصورة ديسمبر الماضي في نيوارك، مدينة في ولاية نيو جيرسي، قارب الواردة من بلجيكا.

كان حزمة تسمية حيث يمكن للمرء أن يصبح “عيد ميلاد سعيد” والذي قال أنه كان قطعة الحرفية من 37 $.

فحص موظفي الجمارك القارب وجدت العمل الفني، تسليم في وقت لاحق وزارة الأمن الداخلي (DHS).

في إطار الاحتفال، قال مدير الهجرة والجمارك (ICE) الولايات المتحدة، سارة سالدانيا، انه “لشرف كبير أن يعود مثل هذا العمل الهام”، وتابع حديثه بالقول أنه “من أولوية كبيرة” استرداد وإعادة الفنية المسروقة.

“في عالم أصبحت أصغر حجما، وعلى الأهمية المتزايدة لحماية الكنوز الثقافية”، وذهب إلى القول بأن فريقه هو “ملتزمة ببذل كل ما هو ممكن للعودة الأعمال الفنية إلى أصحابها الشرعيين.”