رسالة من شهيد الفجر المقدسي الى أمة العرب – آداء محمد جهاد المنصور

رسالة من شهيد الفجر المقدسي الى أمة العرب – آداء محمد جهاد المنصور
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 11 أكتوبر, 2015
أخر تحديث : الأحد 11 أكتوبر 2015 - 1:44 صباحًا

رسالة من شهيد الفجر المقدسي إلى أمة العرب

عند الفجر
بحجر وسكين
وقطعة بيضاء من تشرين
نفضت عن نعليّ غبار عروبتكم
ولحقت بركب الشرفاء الذين تطهروا من تهمة العروبة
وبرئت من نذالة الأكوان التي تآمرت ضدي معكم
عند الفجر
خرجت حاملاً على كتفي
شرفي
وشرفكم
وبعض آيات
وشيء من الدرويشيات الشعرية
وخبز وقهوة أمي
ودمعتين دافئتين من عيني أمي
وحملت أيضاً
قصاصة ورق
كنت قد كتبت فيها رسالة لحبيبتي
أعتذر لها فيها عن موتي
خرجت وابتسامة خالطها الدمع تسيطر على وجهي
خرجت واثقاً لحتفي وحتف سجًاني
أنا المقدسي لا أباً لكم
اليوم أفتدي أقصاي بدمي بغير ترددٍ
وأحقق المراد من خلقي في هذه الدنيا
بأن أموت ميتةً تغيظ أعدائي ولا عزاء لكم
يا أمة العرب
موتوا بجبنكم وهوانكم
وذلٍ قابع في خبزكم …..
أما أنا فشهيد فجرٍ أرتقي
فدا أقصاي أنا لا أقصاكم
ولا عزاء لكم…