موضوع تعبير عن بر الوالدين مختصر وشامل لطلاب المدارس

موضوع تعبير عن بر الوالدين مختصر وشامل لطلاب المدارس
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 7 ديسمبر, 2015
أخر تحديث : الإثنين 7 ديسمبر 2015 - 10:37 صباحًا
المصدر - متابعات

موضوع تعبير عن بر الوالدين مختصر وشامل لطلاب المدارس، بر الوالدين وطريقة الاحسان اليهما كما اوصانا الله و رسوله الكريم بهم ، كما نوضح لجميع الطلاب فضل الاحسان اليهما و تجنب عقوق الوالدين ، و التي تعد من اكثر من يغضب الله عز و جل.

الاحسان و بر الوالدين يأخذ مرتبة عظمي و كبيرة ، و قد ذكرت بعض الاسات في القرءان الكريم حول ضرورة معاملة الاباء ، و الامهات بمعاملة حسنة و الرأفة بهما خاصة مع بلوغهم الكبر ، حيث يعتبر هذا الوقت من اكثر الاوقات التي يحتاجون الحنان و الرعاية فيها.

و قد اكد الله عز و جل في اياته الكريمة قائلآ ” امام يبلغنً عندك اكبر احهما او كلاهما فلا تقل لهما افٍ و لا تنهمرهما” ، و اكد علي عدم عقوقهما او التلفظ بالفاظ قد تؤذيهما ، و اكد علي ضرورة التلفظ بكل ما هو جميع مستكملا الاية الكريمة ” و قول لهما قولا كريما”.

و قد اوضح الله عز و جل السبب وراء هذه الرعاية للوالدين في كبر سنهم عندما قال في اياته الكريمة ” و قل ربي ارحمهما كما ربياني صغيرا” ، فياتي الاهتمام في الكبر من قبل الابناء في رسالة سماوية تنبع من الاهتمام من قبل الوالدين في الصغر ، و التعب و من قبل الاباء و الامهات في تلبية احتياجات ابنائهم و رعايتهم رعاية كاملة في ظل الضعف و عدم معرفة شيئا عن الدنيا منذ ولادة و تكوين الجنين في رحم الام ، و حتي ولادته مرورا بمراحل معرفته حتي يبلغ سن الرشد.

و تبدأ الرسالة تنعكس علي الابناء في رعاية ابائهم بعد نجاح الوالدين في تعليمهم و رفع شأنهم و تلبية احتياجاتهم في كنفهم لاعوام عديدة.

و قد ربط الله عز و جل رضاه بالبشر برضا الوالدين ، و ايضا جعل عقوقهما سبب لدخول النيران و غضب الله الذي يلحق بالعاق لوالديه ، فهذه العلاقة بين الابناء و الاباء سامية و دورية في حياة الانسان ، فهي نوع من الانسانية و الرحمة التي زرعها الله في قلوبنا.