مأساة ام لبنانية وابنتها المراهقة.. وفاتهما بعد ابنتها بفارق ساعة واحدة!

مأساة ام لبنانية وابنتها المراهقة.. وفاتهما بعد ابنتها بفارق ساعة واحدة!
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 9 نوفمبر, 2016
أخر تحديث : الأربعاء 9 نوفمبر 2016 - 9:31 مساءً
المصدر - متابعات

كشفت صحيفة “النهار” اللبنانية مأساة راح ضحيتها ام وابنتها وافتهما المنية بفارق ساعة من الزمن.

وذكر تقرير الصحيفة أنه بعد نحو ساعة واحدة على وفاة راغدة الميس ياسين 36 عاماً التي اصيبت في حادثة غرق المركب السياحي في بحر صيدا توفيت ابنتها هدى 14 عاما ، ليرتفع عدد ضحايا غرق المركب السياحي في صيدا إلى اثنين.

وتوفيت راغدة الميس (مواليد 1980) في مركز لبيب الطبي في صيدا، وهي كانت مع ابنتين لها على متن المركب السياحي للنزهة الذي غرق في مياه البحر بين زيرة صيدا ومرفأ الصيادين وهي من بلدة مجدل عنجر. ووفق المعلومات فان راغدة تعرضت اثناء غرق المركب الى نزيف في راسها بعد اصطدامه بالواح خشبية. ويشار إلى أن راغدة متزوجة من عبد الرزاق ياسين من مجدل عنجر. وعلمت “النهار” أن ثلاث حالات من المصابين في الحادثة لا يزال وضعها الصحي غير مستقر.

وأوضحت الادارة الطبية في مركز لبيب الطبي في بيان: “عند السادسة من مساء الثلثاء الفائت، وصل الى قسم الطوارئ تسع حالات غرق اثر انقلاب مركب قبالة قلعة صيدا البحرية. وعلى الفور تم تصنيفهم طبيا، حيث ادخلت خمس حالات مستقرة الى القسم الطبابة الداخلية واربع حالات الى العناية الفائقة بعد توزيعهم على الشكل التالي:

• ثلاث حالات كانت في حالة توقف عمل القلب والرئتين قبل وصولهم الى المستشفى ورغم ذلك استطاع الفريق الطبي في الطوارئ من اجراء الانعاش القلبي والرئوي فور وصولها. حالة كانت المرضى حرجة جدا، إذ إن الدماغ قد اصيب بتلف كبير نتيجة التوقف في عمل القلب والتنفس لفترة طويلة معظمها قبل وصولهم الى المركز.

• الحالة الرابعة وصلت مع قصور تنفسي حيث تم وضعها على جهاز التنفس الاصطناعي، وضعها دماغيا افضل ولكن حالتها كذلك خطرة.
و يقوم فريق من الاطباء الاخصائيين بمتابعة حالتهم الطبية بدقة.
مع الافادة بأنه تمت تغطيتم المادية من وزارة الصحة العامة بناءّ لتوجيهات وزير الصحة وائل أبو فاعور. و تقوم ادارة المستشفى بتأمين كل ما يلزم لهم على جميع الاصعدة و خاصة الطبية”.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بالعربي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.