مدينة كوتا بهارو الماليزية السياحية والتراث الإسلامي الرائع

مدينة كوتا بهارو الماليزية السياحية والتراث الإسلامي الرائع
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 29 مارس, 2017
أخر تحديث : الأربعاء 29 مارس 2017 - 4:07 مساءً

مدينة كوتا بهارو الماليزية السياحية ، تحتوي على الكثير من المتاجر المختلفة و التي تقوم بعرض المنتجات المختلفة بأسعار رائعة حيث أنه من السهل أن تجد كل ما يهمك في هذا المكان المميز و الهادئ مما يجعله واحد من أهم و أجمل المناطق السياحية الخلابة في الدولة الماليزية حيث حدائقها العديدة بالإضافة إلى الحيوانات المختلفة التي تعيش بها كما أنها تشتهر أيضا بالمسارح العالمية التي تقوم بها الكثير من أهم الحفلات و المهرجانات الدولية , و من الجدير بالذكر أيضا أن هذه الدولة الحافلة و الرائعة من أهم المراكز الاقتصادية و المالية و الثقافية و السياسية أيضا حيث أن هذه الدولة الرائعة قد قامت باستضافة الكثير من الأنشطة الرياضية الدولية المختلفة .

تعتبر مدينة كوتا بهارو واحدة من أجمل المدن السياحية الشهيرة و التي توجد على حدود الدولة الماليزية .

و كما قد تكلمنا على مدينة كوتا بهارو الماليزية فهي تتميز بالحياة الإسلامية الرائعة و التي تنتشر في أنحاءها حيث أنها ينتشر بها الطابع الإسلامي و الثقافة الإسلامية الأصيلة و التي قد تأثرت من خلال الحكم الإسلامي في الدولة الماليزية , و تظهر كل هذه الطوابع الإسلامية على المنشآت التاريخية و التراثية التي تملأ المدينة و التي تحتوي على الكثير من الرسومات و النقوش الإسلامية و التي قد اتخذت من الفن الإسلامي المعماري الشهير .

و من الجدير بالذكر أيضا أن هذه المدينة تتميز بأنها توجد تحديدا على مقربة من الحدود التايلندية و الماليزية حيث أنها توجد تحديدا على الجهة الشرقية من الدولة الماليزية و التي تتميز بثقافة خاصة بها مختلفة تماما عن ثقافة الدولة الماليزية بأكملها حيث أنها تهتم جيدا بالثقافة الإسلامية و الحضارة الإسلامية بوجه عام كما أنها يتوافد عليها العديد من السائحين و خاصة السائحين المعتنقين الديانة الإسلامية و ذلك لزيارة المتاحف الإسلامية و الثرية و التي توجد بها إلى جانب المساجد المنتشرة في المدينة .

و من أهم الأنشطة السياحية المميزة و التي تعمل على جذب السائحين على المدينة هي زيارة العديد من المناطق الإسلامية الشهيرة و التي توجد في هذه المدينة كما أنه يمكن أيضا التعرف على الحياة اليومية و الثقافة الخاصة بأصحاب المدينة و سكانها إلى جانب زيارة العديد من متاجر و الأسواق المنتشرة في المدينة , و من أهم ما تتميز به هذه المدينة هي المساجد الكبيرة و التي قد تم تشييدها على الطابع الإسلامي العريق و الذي تتسم به العمارة الإسلامية في جميع أنحاء العالم .

و من أهم الأنشطة المختلفة التي يمكن القيام بها هي الذهاب في جولات مختلفة حول المدينة و التي تكون عن طريق البحر حيث يمكنك التعرف على الكثير من المناطق الطبيعية التي تختبئ بين الطبيعة الخالصة و التي منها الكهوف الموجودة على مقربة من الشلالات و من أهمها هو شلال ستونج الشهير , كل هذا كما أنه يمكن أيضا زيارة الشواطئ التي تطل عليها المدينة و التمتع بالمياه الزرقاء الرائعة و السباحة بها , و من الجدير بالذكر أيضا ان هذه المدينة لا تحتوي على الأماكن الليلية ذات السهرات و الحفلات حيث أنها مدينة إسلامية ما في شهر رمضان فإنه يغلق جميع المتاجر في الصباح احتراما لهذا الشهر الكريم و الصيام .