الأزمة في اليونان وأوكرانيا تهيمن على قمة G7 في ألمانيا

الأزمة في اليونان وأوكرانيا تهيمن على قمة G7 في ألمانيا
| بواسطة : اون لاين | بتاريخ 8 يونيو, 2015
أخر تحديث : الإثنين 8 يونيو 2015 - 3:16 صباحًا
المصدر - وكالات

بالعربي | المفاوضات بين اليونان ودائنيها تركز اعتبارا من يوم الاحد بكثير من مناقشات قمة G7 في ألمانيا. فإن القوى الاقتصادية الكبرى تتناول أيضا قضية أخرى الموضعية، والصراع في أوكرانيا.

لا تزال اليونان محور كل المخاوف الأوروبية. رئيس المفوضية الأوروبية، جان كلود يونكر هو واحد من اللاعبين الرئيسيين في المفاوضات مع رئيس الوزراء الكسيس تسيبراس، الذين ما زالوا دون اتفاق على الرغم من المناقشات هذا الاسبوع.

أثينا تتفاوض منذ فبراير مع المفوضية الأوروبية وصندوق النقد الدولي (IMF) والبنك المركزي الأوروبي (ECB) تسليم الدفعة الأخيرة من 7200 مليون يورو، وافقت 240،000 مليون يورو البلاد منذ عام 2010.

البلد يحتاج هذا المبلغ لتلبية سداد القروض السابقة في سياق الصعوبات الاقتصادية. وراء خطر الإفلاس، وترك البلاد في منطقة اليورو الناشئة.

العديد من تدابير الإصلاح أن المؤسسات يدعي تسيبراس تتعارض له المضادة للتقشف وعود الحملة وقطاع هام من حزب اليسار الراديكالي سيريزا يعارض أي تنازل كبير.

اليونان والمؤسسات وأرسلت في الأيام الأخيرة مقترحاته للإصلاح، ولكن أيا منها نجح في إبرام صفقة. تعتبر تسيبراس “سخيفة” الترويكا، التي أعربت بدورها عن “خيبة أمل” مع أثينا، وفقا لمصدر أوروبي.

صندوق النقد الدولي يوافق على تأجيل حتى نهاية الشهر استرداد المتوقع يوم الجمعة، ولكن يدعو موقفا متشددا مع أثينا، حيث أن البنك المركزي الأوروبي.

“العدوان الروسي في أوكرانيا”

كان الرئاسة الألمانية للG7 نقاط أخرى على جدول الأعمال، باعتبارها تسوية محتملة لخفض انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري قبل القمة الدولية حول تغير المناخ المقرر عقده في ديسمبر في باريس.

لكن، وكما جرت العادة، والآن يسود. فإنه سيتم أيضا مناقشة الوضع في أوكرانيا، حيث ل تصاعد القتال السراج في الأيام الأخيرة بعد فترة هدوء نسبي. يجب على الدول الأعضاء أن تشجع احترام اتفاقات السلام الموقعة في مينسك فبراير بين الأطراف المتنازعة.

في الواقع، حث الرئيس الامريكي باراك اوباما يوم الاحد قادة G7 أخرى للتعامل مع “العدوان الروسي في أوكرانيا”، في أول خطاب له في بافاريا قبل بدء قمة الدول الكبرى السبع الصناعية.

رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، مضيفة المقبل للG7، تعهد السبت في كييف أن تفعل “كل ما هو ممكن لايجاد حل سلمي” للنزاع خلال فترة رئاسته.

تم عقد اجتماع للقوى الاقتصادية الكبرى للعام الثاني على التوالي من دون الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي استبعد من الفريق بعد دمج عدد من شبه الجزيرة ثم الأوكرانية من شبه جزيرة القرم لروسيا مارس 2014.

اجتماع G7 له وجود قادة ألمانيا والولايات المتحدة وكندا والمملكة المتحدة وفرنسا وإيطاليا واليابان.

الاحتجاجات

تظاهر مئات الأشخاص في شوارع جارميش-بارتنكيرشن مع G7. REUTERS / كريستيان هارتمان

تظاهر مئات الأشخاص في شوارع جارميش-بارتنكيرشن مع G7. REUTERS / كريستيان هارتمان

صباح الأحد، ومنعت من عشرة متظاهرين على طريق الوصول إلى القلعة، ويحمل لافتة كتب عليها: “فقط انظر هنا الترهيب والعزل والتعسف”. وقال “هناك أكثر من سبعة، ونحن على الأخرى 99٪” قال متظاهر ساخطا.

وقد تم حشد أكثر من 22000 الشرطة بمناسبة G7.