باكستان: موجة حر قوية تقتل اكثر من 200 شخص جنوب باكستان

باكستان: موجة حر قوية تقتل اكثر من 200 شخص جنوب باكستان
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 23 يونيو, 2015
أخر تحديث : الثلاثاء 23 يونيو 2015 - 6:18 مساءً
المصدر - وكالات

بالعربي | قال مسؤولون باكستانيون أمس إن موجة حر قوية تسببت في مقتل أكثر من 180 شخصًا في مطلع الأسبوع بمدينة كراتشي، بعد عطل في شبكة الكهرباء خلال الأيام الأولى من شهر رمضان.


وانقطعت الكهرباء عن أجزاء كبيرة في كراتشي القلب المالي لباكستان التي يقطنها 20 مليونا وأشعل السكان النيران احتجاجا. وقال سعيد مانجنيجو وزير الصحة في إقليم السند لرويترز «يخضع مئات المرضى الذين عانوا من موجة الحر للعلاج في مستشفيات حكومية.»

أكد مسؤولون، اليوم الإثنين، أن موجة حر شديدة تسببت في مقتل أكثر من 120 شخصاً في مطلع الأسبوع في مدنية كراتشي في باكستان بعد عطل في شبكة الكهرباء خلال الأيام الأولى من شهر رمضان.

وانقطعت الكهرباء عن أجزاء كبيرة في كراتشي القلب المالي لباكستان التي يقطنها 20 مليوناً، وأشعل السكان النيران احتجاجاً.

وقال وزير الصحة في إقليم السند سعيد مانجنيجو: “يخضع مئات المرضى الذين عانوا من موجة الحر للعلاج في مستشفيات حكومية”.

وارتفعت درجات الحرارة إلى 44 درجة مئوية السبت الماضي، ووصلت إلى 43 درجة مئوية الأحد في وقت تزايد فيه الطلب على الكهرباء مع بداية شهر رمضان.
وتعهدت كل من الحكومة الاتحادية وشركة (كي.الكتريك) الخاصة التي تزود كراتشي بالطاقة بأنه لن يكون هناك انقطاع في الكهرباء في وقت الافطار.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من مسؤولي الشركة عن حجم انقطاع الكهرباء أو سببه والذي ترك عائلات دون مياه أو أجهزة تكييف أو مراوح. وأبلغ أحد أكبر مستشفيات كراتشي عن وفاة عدد كبير من الناس جراء الإصابة بضربة شمس أو جفاف. وقال أطباء إن 35 مريضا لقوا حتفهم نتيجة ضربات شمس في مستشفيات أخرى. وقال مانجنيجو إن اثنين آخرين توفيا نتيجة مضاعفات ناجمة عن ارتفاع درجة الحرارة.