وفقا لروسيا، يمكن للولايات المتحدة أن تستفيد الدولة الإسلامية

وفقا لروسيا، يمكن للولايات المتحدة أن تستفيد الدولة الإسلامية
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 4 أغسطس, 2015
أخر تحديث : الثلاثاء 4 أغسطس 2015 - 12:31 صباحًا
المصدر - متابعات

بالعربي | الولايات المتحدة أن يأذن الضربات الجوية لتحييد هجمات على المتمردين السوري تدرب على يد واشنطن حتى لو كانت هذه الهجمات تأتي من الجيش الموالية للرئيس بشار الأسد، وقال انه أثار ردا فوريا من الحكومة الروسية، الذي حذر من أنه “فقط ستعود بالنفع على جماعة اسلامية متشددة الدولة الإسلامية (EI) ”

“وسوف يؤدي ذلك إلى حالة أن الإرهابيين يمكن أن يستغل ما يسمى الدولة الإسلامية”، ونقلت الصحيفة عن بيسكوف لوكالة الانباء EFE، مؤكدا أن “السلطات السورية ضعف ببساطة تفقد قدرتها على التعامل مع انتشار لاحقا EI “.

وذكر المتحدث ان روسيا حذرت مرارا وتكرارا أن مساعدة المعارضة في سوريا “سيؤدي إلى زعزعة الاستقرار في الوضع في البلاد”.

ويهدف قرار أوباما لحماية الجماعة لا تزال صغيرة من المقاتلين السوريين مسلحة ومدربة من قبل الولايات المتحدة لمحاربة المتشددين من الدولة الإسلامية.

ويهدف برنامج تدريب وتجهيز لتعزيز قدرة المتمردين السوريين إلى الولايات المتحدة تعتبر معتدلة سياسيا لمحاربة انتشار EI الذي لديه سيطرة على عدة مناطق من البلاد.

بدأ الجيش الأمريكي برنامج مايو بهدف تدريب ما يصل الى 5400 المتشددين في كل عام.

وقد فسر هذه الخطوة من قبل العديد من المحللين بمثابة اختبار لاستراتيجية الرئيس باراك أوباما الجمع بين الشركاء المحليين لمكافحة انتشار الجهاديين.

ومع ذلك، لأنه قد ترك العديد من المسلحين البرنامج ولم يعلن الآخرين يصلح لذلك، اعترف وزير الدفاع الأميركي اشتون كارتر أن الأرقام كانت بعيدة وراء آفاق مبكرة. (تيلام)