نصف الحكومة الكندية الجديدة هم من النساء

نصف الحكومة الكندية الجديدة هم من النساء
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 5 نوفمبر, 2015
أخر تحديث : الخميس 5 نوفمبر 2015 - 4:18 مساءً
المصدر - متابعات

الحكومة الاتحادية الجديدة من كندا، اليوم اليمين الدستورية في حفل أقيم في أوتاوا لأول مرة له تمثيل متساو من الرجال والنساء.

في عاصمة كندا، في قاعة ريدو، المقر الرسمي للحاكم العام، ديفيد جونستون، رئيس الوزراء الجديد، جستن ترودو، واسمه لفريقه 30 وزيرا، 19 منهم الناشئين.

وهذه هي المرة الأولى في التاريخ الكندي حيث نصف يلقي الحكم هو من الإناث.

“نحن في عام 2015″، وذكر جاستين ترودو، لتبرير وجود الإناث قوي في ائحته التنفيذية.

وزير المالية الجديد، الذي انتخب لأول مرة، هو رجل الأعمال المليونير بيل مورنو تورونتو.

وتضم الحكومة الجديدة بعض الأسماء مع بعض الخبرة من الحزب الليبرالي (يسار)، وهما جون مكالوم (الهجرة) ستيفان ديون (الشؤون الخارجية) ورالف Goodael (الأمن العام).

فاز الحزب الليبرالي في الانتخابات البرلمانية التي جرت في كندا في 19 اكتوبر تشرين الاول على الأغلبية المطلقة، بعد ما يقرب من عشر سنوات من حكم المحافظين.

أحفاد البرتغالية تم انتخاب نائبين، سواء الليبراليين: بيتر فونسيكا، ودائرة ميسيسوجا الشرق – Cooksville في منطقة تورونتو، والكسندرا مندس، جنوب مونتريال، في بروسارد سانت لامبرت.

ومن المقرر في نوفمبر تشرين الثاني 13، البرلمان في أوتاوا، في حفل رسمي لتنصيب نواب القرارات.

في 3 كانون الأول سيبدأ عمل السلطة التشريعية، مع “خطاب العرش السامي، تحدد الأهداف الرئيسية للحكومة، ومن المتوقع أن يتم الإعلان عن اليوم التالي.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بالعربي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.