الجزائر: رسميا اللغة الامازيغية اللغة الثانية للبلاد بعد اللغة العربية

الجزائر: رسميا اللغة الامازيغية اللغة الثانية للبلاد بعد اللغة العربية
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 8 فبراير, 2016
أخر تحديث : الإثنين 8 فبراير 2016 - 2:34 مساءً

الجزائر: رسميا اللغة الامازيغية اللغة الثانية للبلاد بعد اللغة العربية، اللغة الامازيغية لغة جديدة فى الجزائر بعد اللغة العربية ، حيث ان اللغة الاولى فى الجزائر هى اللغة العربية ، واليوم تم الاعتراف باللغة الامازيغية لغة ثانية للبلاد .

ما هى اللغة الامازيغية :

اللغة  الامازيغية هى احدى اللغات القديمة ، وهى احدى لغات سكان شمال افريقيا الاصليون ، الافريقيون القدماء الذين سكنوا فى شمال افريقيا قديما ، واللغة الامازيغية هى لغة تنتمى الى احدى اللغات الافرو اسيوية ، واول من تحث باللغة الامازيغية هم قبائل الامازيغ وهم ،اول من تحدثوا بهذة اللغة لذا اطلق عليها هذا الاسم ( اللغة الامازيغية ) .

واليوم قام مجلس الامة الجزائرى ( البرلمان الجزائرى ) ، بالاعتراف بالاجماع رسميا بان اللغة الامازيغية ن هى اللغة الثانية للبلاد بعد اللغة العربية الاولى للبلاد ، وكانت قد ححدت هذة الجلسة للبرلمان الجزائرى تعديلات دستورية اخرى ، كان اهمها هى تحديد فترة الرئاسة الجزائرية بمدة ولايتين فقط .

وهذا القرار م مجلس الامة الجزائرى هام جدا فى هذة المرحلة ، وهى خطوة مهمة تنم عن مراعاة للواقع الذى تعيشة البلاد ، حيث تعيش البلاد الان حالة من الاضطراب وخاصة فى مناطق الجنوب ، حيث يوجد صراعات عرقية بين جميع القبائل فى الجنوب .

من اهم اسباب اعلان اللغة الامازيغية لغة رسمية ثانية للبلاد ، هو وجود الصراعات العرقية بين سكان الجنوب وخاصة بين مؤيدى المذهب الاباضى ، وينتمى لهذا المذهب ويؤيدة سكان الامازيغ ، اما السكان الاخرين مع الامازيغ فى الجنوب فهم من مؤيدى المذهب المالكى ، مما دفع الامازيغ ينادون بالاعتراف اللغة المازيغية لغة رسمية للبلاد .

وهذة الخطوة هى خطوة هامة من مجلس الامة ، من اجل تخفيف حدة الصراعات بين القبائل والسكان الجزائرين ، من اجل القضاء على اى عنصرية موجودة .

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بالعربي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.