كيري يدعو روسيا لتغيير أهدافها العسكرية في سوريا

كيري يدعو روسيا لتغيير أهدافها العسكرية في سوريا
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 15 فبراير, 2016
أخر تحديث : الإثنين 15 فبراير 2016 - 12:44 صباحًا
المصدر - وكالات

دعا وزير الخارجية الأميركية جون كيري لروسيا أن “تغيير الأبيض” الجيش في سوريا، و “حتى الآن فإن الغالبية العظمى هي ضد جماعات المعارضة المشروعة”، وقال في مؤتمر الأمن في ميونيخ، ألمانيا ذلك. نفى رئيس الوزراء الروسي ميدفيديف المزاعم وقال ان العالم يتجه نحو حرب باردة جديدة.

سوريا هي واحدة من الموضوعات الملحة في مؤتمر الأمن التي تجري في نهاية هذا الاسبوع في مدينة ميونخ في ألمانيا وتضم أكثر من 30 رئيس دولة وحكومة و 70 وزراء الخارجية.

أصرت وزيرة الخارجية الامريكية جون كيري يوم السبت ان روسيا يجب “تغيير الأبيض” الجيش في سوريا: “حتى الآن، فإن الغالبية العظمى من الهجمات في روسيا كانت ضد جماعات المعارضة المشروعة. على الانضمام إلى اتفاق (حول التهدئة)، فمن الضروري أن أهداف روسيا التغيير “في سوريا.

مهاجمة الغربيين اللوم الروس خصوصا المعارضة المعتدلة وليس الجهاديين المتطرفين، وذلك بهدف تعزيز نظام بشار الأسد.

روسيا تنفي وتقول انها هجمات فقط الجماعات “الإرهابية”. لكن كيري قال: “إن القرارات التي اتخذت في الفترة القادمة أيام أو أسابيع أو أشهر يمكن أن تنتهي الحرب” أو “فتح الباب لصراع أوسع نطاقا.”

وفي الوقت نفسه، رئيس الوزراء الروسي ديمتري ميدفيديف محذرا من نحو متزايد أكثر مثل الحرب الباردة التي قسمت العالم خلال النصف الثاني من القرن العشرين السيناريو: “إن سياسة الناتو تجاه روسيا غير ودية وعنيد. وقال رئيس لنكون صادقين، ونحن نتحرك بسرعة لفترة من حرب باردة جديدة “، مستغربا الحاضرين.

وقال “نحن نعلم جميعا أن للعودة إلى طريق السلام التفجيرات الروسية ضد المدنيين يجب أن تنتهي”، وقال انه من جانبه، رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس.

لكن ميدفيديف رفض بصراحة: “على الرغم من أن الجميع يتهمنا هذا، لا يوجد أي دليل على أن قصف المدنيين. وقال ميدفيديف هو ببساطة كاذبة “.

بالإضافة إلى سوريا، ومئات من رؤساء الدول والحكومات والوزراء في 52 مؤتمر الأمن يناقش قضايا حساسة أخرى مثل أوكرانيا، والاقتصاد الصيني والمناخ.