جاكرتا احتجاجا على إعدام الإندونيسية في المملكة العربية السعودية

جاكرتا احتجاجا على إعدام الإندونيسية في المملكة العربية السعودية
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 16 أبريل, 2015
أخر تحديث : الخميس 16 أبريل 2015 - 2:20 صباحًا

بالعربي | أرسلت الحكومة الإندونيسية مذكرة احتجاج إلى الحكومة السعودية لعدم إعطاء ممثلي الاندونيسي أو العائلة إشعار بشأن موعد إعدام”، وقال قالت وزارة الخارجية الاندونيسية في بيان الثلاثاء. 

أعلنت وزارة الداخلية السعودية الثلاثاء تنفيذ ستي زينب في المدينة المنورة، المدينة المقدسة من الإسلام في غرب المملكة. وحكم على الخادمة الإندونيسية إلى بالإعدام بتهمة قتل في عام 1999 من امرأة سعودية، نورا آل Morawba الذي قتل بالسكاكين، وأصيب في الرأس ووصب الماء الساخن والمبيدات الحشرية.

الدفاع عن المنظمات غير الحكومية ندد حقوق الإنسان تنفيذ، وفي الوقت نفسه دعا اندونيسيا الى التخلي عن عقوبة الإعدام، في حين يتم إعداد جاكرتا تنفيذ العديد من الأجانب – قائمة تتضمن معينة فرنسي – في الردهة من توفي بعد إدانتهم بتهمة تهريب المخدرات. 

وكان الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو، الذي رفض مؤخرا طلبات المحكوم عليهم بالإعدام وذلك بفضل بلاده، وكتب إلى ملك المملكة العربية السعودية لطرح نجل الضحية أن يغفر مما أسفر عن مقتل والدتهما. وكان السيد ويدودو ثلاثة أسلافه فعلت الشيء نفسه. 

وفي المملكة العربية السعودية، وأسرة الضحية قد منح عفوا في مقابل تعويض مالي، وبالتالي منع القاتل ليتم تنفيذها. “منذ البداية، فإن الحكومة ق “تصارع من اجل تقديم المساعدة (في اندونيسيا)، وطلب المغفرة لعائلة” الضحية، أبلغ مرة أخرى وزارة الإندونيسية. 

وقد أدانت منظمة العفو الدولية إعدام الإندونيسية، رغم الشكوك اضطرابات محتملة العقلية بين المدانين، الذين تعرضت للاعتداء من قبل رب العمل، وفقا للمنظمة غير الحكومية. وفي أبريل عام 2014، الحكومة الاندونيسية قد دفعت 1900000 $ لمنع إعدام عاملة المنازل الأندونيسية حكم عليه بالسجن ل الموت بتهمة قتل مخدومها في المملكة العربية السعودية.