ابنة الـ 18 عاماً انتحرت بعد أيام قليلة على زواجها

ابنة الـ 18 عاماً انتحرت بعد أيام قليلة على زواجها
| بواسطة : المكتب التنفيذي | بتاريخ 14 يوليو, 2017
أخر تحديث : الجمعة 14 يوليو 2017 - 1:39 مساءً
المصدر - متابعات

اتهم رجل في طاجيكستان بتسببه بإقدام زوجته على الانتحار وسط مزاعم بأنه ضغط عليها لإجراء اختبارات العذرية، ثمّ تزوج من أخرى بعدما لم يصدق النتائج.

وقتلت الشابة راجابي خورشيد، 18 عاماً، نفسها من خلال شرب جرعة قاتلة من الخل بعد 40 يوماً من زواجها من زافر بيروف البالغ من العمر 24 عاما، الذي لم تقابله أبداً قبل زواجهما المدبّر.

وعلى الرغم من أن راجابي قد اجتازت امتحاناً حكومياً مطلوباً قبل الزواج، يحتوي على اختبار العذرية، فقد قام بيريف بإجراء اختبارين آخرين لها، إلا أنه لم يصدق نتيجتهما وتزوّج من أخرى.

وفي حديث إلى إذاعة أوروبا الحرة، قالت أسرة خورشيد، التي رتبت الزواج، إن ابنتها قالت له على فراش الموت إنها شعرت بضغط كبير لقبول مطالب بيروف بالزواج من امرأة أخرى وأنها غير قادرة على التحمّل أكثر.